اعتقال صاحب مقهى وزبناء خرقوا حالة الطوارئ الصحية ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

قامت مصالح الدرك الملكي بحد السوالم، أمس الأربعاء 28 أبريل الجاري، بتنسيق محكم مع السلطة المحلية بالمقاطعة الثانية، في إطار الحملات التمشيطية الواسعة للحد من مخاطر تفشي ڤيروس كورونا المستجد، وزجر المخالفين لحالة الطوارئ الصحية وحظر التجوال الليلي، بمداهمة مقهى بالشارع العام المؤدي إلى مجازر الساحل بالقرب من الثانوية التأهيلية أولاد احريز الغربية، بعد تورطه في خرق حالة الطوارئ الصحية، وقرار الإغلاق الليلي المفروض بموجب قرارات حكومية.

ووفق المعطيات التي توصلت بها الجريدة، فإن مداهمة المقهى جاء نتيجة لتوصل قائد المركز الترابي للدرك الملكي حد السوالم بإخبارية، مفادها تورط صاحب المقهى المتواجد بتجزئة الفضل بلدية السوالم إقليم برشيد، في خرق حالة الطوارئ الصحية، واستقبال الزبناء سرا، وهي المعلومات والمعطيات الواردة على مصالح الدرك الملكي، التي قامت على إثرها العناصر الدركية بتنسيق تام مع السلطة المحلية، في شخص قائد المقاطعة الثانية وأعوانه والقوات المساعدة، من مداهمة المقهى موضوع القضية.

ووفق مصادر أمنية، فقد أسفرت عملية المداهمة عن توقيف عشرة أشخاص داخل المقهى، تم اقتيادهم صوب المركز بغية الاستماع إليهم في محاضر رسمية، بناء على تعليمات النيابة العامة، ومن جهة أخرى تم اعتقال صاحب المقهى بسبب خرقه لحالة الطوارئ الصحية والحجر الليلي، بعد فتحه المقهى واستقباله الزبناء بداخل الفضاء، ليتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، تنفيذا لتعليمات وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية برشيد، في انتظار عرضه عليه قصد القيام بالمتعين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة