اعتقال سفيان البحري من جديد

حرر بتاريخ من طرف

ألقت عناصر الأمن بمدينة الرباط القبض أمس الإثنين 14 دجنبر الجاري، على الناشط الفيسبوكي، سفيان البحري، الذي عرف بإدارة صفحة «محبي الملك محمد السادس» على فيسبوك.

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن المعني بالأمر كان في حالة سكر عندما تم توقيفه، حيث تقرر الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية، بتعليمات من النيابة العامصة المختصة.

يشار إلى أن المعني بالأمر كان قد تم اعتقاله في واقعة مماثلة ليلة السبت الأحد 31 أكتوبر/ 1 نونبر الماضي، رفقة نادية الداودي، ابنة الوزير السابق والقيادي في حزب العدالة والتنمية، لحسن الداودي، وذلك بعد عراك بينهما وهما في حالة سكر متقدمة.

ودخل سفيان البحري، في عراك مع نجلة لحسن الداودي، عند خروجهما من حانة في محج الرياض بالرباط، حوالي منتصف الليل، وهما في حالة سكر طافح، لتتقدم نادية الداودي في اتجاه سفيان البحري، على أساس أنها واحدة من معجبيه، وبعد أن صدها سفيان البحري، قامت نادية الداودي بضربه على وجهه بزجاجة من مشروب كحولي.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة