اعتقال روسي يعيش في المغرب متورط في قرصنة مكالمات دولية

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تمارة، أمس الجمعة، من اعتقال مواطن أجنبي يحمل الجنسية الروسية ويعيش في المغرب بشكل قانوني، يبلغ من العمر 29 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالمس بنظم المعالجة الآلية للمعطيات وقرصنة المكالمات الهاتفية الدولية وتحويلها إلى مكالمات محلية.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، بأنه جرى توقيف المشتبه فيه بمنزله بحي المسيرة بمدينة تمارة، في سياق البحث المنجز على ضوء شكاية تقدم بها الممثل القانوني لأحد متعهدي شركات الاتصالات، يتظلم فيها من سرقة وقرصنة المكالمات الهاتفية الدولية وتحويلها إلى مكالمات محلية من أجل تحصيل الفرق المادي للتعريفة المالية المخصصة لهذه المكالمات.

ومكنت عملية التفتيش المنجزة بمنزل المشتبه فيه من حجز معدات معلوماتية يشتبه في تسخيرها لأغراض قرصنة وسرقة المكالمات الدولية، وهي عبارة عن مجموعة مختلفة من الدعامات والآليات الرقمية التي تستخدم في الربط بالأنترنت.

وقد تم الإحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعني بالأمر، وتحديد وتشخيص كافة المساهمين والمشاركين المحتملين في اقتراف هذا النوع من الجرائم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة