اعتقال ثلاثة اشخاص بتهمة تخريب قاعة صلاة للمسلمين تديرها جمعية مغربية بفرنسا

حرر بتاريخ من طرف

وجهت النيابة العامة في كورسيكا الأربعاء تهمة تخريب قاعة صلاة للمسلمين. وتعود القضية إلى 26 من كانون الأول/ديسمبر، حيث يشتبه بأنهم قاموا بأعمال تخريبية استهدفت هذه القاعة التي تديرها جمعية مغربية وإحراق نسخة من القرآن.

أفادت النيابة العامة أن الاتهام وجه إلى ثلاثة أشخاص الأربعاء في أجاكسيو في جزيرة كورسيكا الفرنسية، بتخريب قاعة صلاة للمسلمين في نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وكان المتهمون اعتقلوا صباح الثلاثاء وأطلق سراحهم مع إبقائهم تحت رقابة قضائية بانتظار محاكمتهم، بحسب ما قال النائب العام ريك بويار.

كما أفرج عن شخصين آخرين كانا اعتقلا أيضا الثلاثاء من دون توجيه أي تهمة إليهما.

ويشتبه بأن الثلاثة شاركوا في السادس والعشرين من كانون الأول/ديسمبر بأعمال تخريب استهدفت قاعة صلاة صغيرة للمسلمين تديرها جمعية مغربية في حي شعبي في أجاكسيو.

وكانت القاعة خالية عند وقوع الاعتداء، وقام عدد من الأشخاص الملثمين بإحراق نسخة من القرآن.

وأثار الحادث استنكارا واسعا في كورسيكا والأراضي الفرنسية، وحصل غداة تعرض رجال إطفاء للاعتداء في حي مجاور.

ووجه الاتهام إلى أحد عشر شخصا في التحقيق بالاعتداء على عناصر الإطفاء وأودع خمسة منهم السجن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة