اعتذار الخطباء في المناسبات الوطنية يستنفر وزارة الشؤون الإسلامية بمكناس

حرر بتاريخ من طرف

خلق الغياب المتكرر لبعض الخطباء عن إلقاء الخطب في المناسبات الوطنية، وفي فصل الصيف، حالة استنفار في المديرية الإقليمية لوزارة الشؤون الإسلامية بمكناس.

ووجهت المديرية الإقليمية، في هذا الصدد، مذكرة إلى مختلف الخطباء، خثتهم من خلالها على الانضباط والالتزام بمقتضيات القانون المنظم لمهام الخطيب، حتى يكون قدوة يقتدى به.

وجاء في هذه المذكرة بأن بعض الخطباء يتغيبون بكثرة وخاصة في شهر غشت الذي يتزامن مع العطلة الصيفية.

وقالت إن هذا الغياب يربك عملية الإنابات بسبب كثرة المساجد الشاغرة. وأشارت، في السياق ذاته، إلى أن البعض منهم عند كل مناسبة وطنية ينيبون عنهم من يلقي خطبة الجمعة، ويعتذرون عن إلقاء خطبهم في هذه المناسبات الوطنية.

واعتبرت بأن هذا السلوك إن كان متعمدا، يعتبر إخلالا ببعض ثوابت الأمة التي يلزم الخطيب التقي دبها وتبليغها المصلين من خلال خطبه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة