اعتداء شنيع من طرف مخمورين على حارس ليلي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعرض حارس إقامة البيت العتيق بمراكش، في الساعات الاولى من صباح يومه الاربعاء 19 غشت، لاعتداء شنيع على يد مخمورين قبل ان يلوذا بالفرار بعد تدخل ممثل اتحاد الملاك.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24” فقد حل مخمورين يقطنان باقامة البيت العتيق على الساعة الرابعة صباحا، واتجه نحوهما كالعادة الحارس الليلي (س-ب) لمساعدتهما على ركن السيارة ،الامر الذي لم يرق لهما حيث نزلا واقتاداه الى زاوية غير مغطاة بكامرات المراقبة، وانهال عليه احدهما بلكمات في البطن والصدر زيادة الى السب والشتم بالكلام الفاحش ، وبعد مناداته على رئيس السانديك الذي ربط الاتصال بالشرطة لاذا بالفرار.

ووفق المصدر ذاته، فإن الحارس المغلوب على أمره والذي ينحدر من ضواحي تاحناوت أصابه وجع وألم في بطنه وصدره وتم نقله الى المستشفى حيث تلقى الاسعافات وتم  تزويده بشهادة طبية مدتها 18 يوما ،وبعدها تم تحرير شكاية بالدائرة الامنية 16 في انتظار اتخاذ المتعين و معاقبة المتورطين في هذا الفعل الشنيع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة