اعتداء تلميذ على أستاذ بخنيفرة..مديرية التعليم تتمسك بالمتابعة

حرر بتاريخ من طرف

شريط فيديو صادم مرة أخرى يظهر واقعة اعتداء شنيع على أستاذ، لكن هذه المرة بخنيفرة. القضية خلفت غضبا في أوساط العاملين في سلك التدريس، رغم أن التطورات المتسارعة للقضية انتهت بتنازل الأستاذ عن متابعة التمليذ المتهم بالاعتداء، مراعاة لوضعه الاجتماعي والنفسي.

وفي آخر تطورات الملف، دخول المديرية الإقليمية للتعليم على خط هذا الملف، واتخاذها لقرار عدم التنازل عن المتابعة. وقالت، في بلاغ صحفي، إنها أوفدت لجنة إلى الثانوية الإعدادية الأمير مولاي عبد الله والتي وقع فيها حادث الاعتداء، وذلك لتقصي الحقائق والإطلاع على تفاصيل الحادثة ولمؤازرة الأستاذ.

وبناء على تقرير اللجنة، قررت أن تنصب نفسها طرفا مدنيا للدفاع عن الأستاذ وكافة الأطر الإدارية والتربوية في هذه الحالة أو الحالات المشابهة صونا لكرامة أطرها ولحرمة المؤسسات التعليمية.

وأوردت المديرية بأنها تتفهم تنازل الأستاذ عن المتابعة مراعاة للظروف النفسية والاجتماعية للتلميذ، لكنها عبرت على أنها تتشبث بتطبيق الإجراءات الإدارية والقانونية حماية لأطرها من باب واجبها المهني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة