استياء وتذمر في صفوف مواطنين بمقاطعة باب دكالة بمراكش بسبب تأخر بطاقات “راميد”

حرر بتاريخ من طرف

تسود موجة من الإستياء والتذمر في صفوف مجموعة من المواطنين الذين تقاطروا صباح يومه الخميس 17 شتنبر الجاري على مقاطعة باب دكالة بمراكش بسبب التأخير في توصلهم ببطاقة نظام المساعدة الطبية المعروف اختصارا بـ”راميد”.

وقالت مصادرنا من عين المكان، إن العشرات من المواطنين طفح بهم الكيل ولم يعد بمقدورهم الإنتظار لأشهر أخرى سيما وأن جلهم في حاجة ملحة لبطاقته من أجل الإستشفاء والعلاج.

وتضيف المصادر ذاتها، أن عبارات الإحتجاج والإستنكار تعالت وسط المقاطعة على لسان المتضررين الذين يتساءلون عن سبب حرمانهم من حقهم في نظام المساعدة الطبية الذي أقرته الحكومة.

المصادر نفسها، أكدت أن المواطنين الذين تقدموا بملفاتهم إلى مصالح المقاطعة خلال شهور نونبر ودجنبر ويناير لم يتسلموا بطاقاتهم إلإ في شهر غشت المنصرم بعد انتظار امتد لنحو تسعة اشهر.

إلى ذلك، علمت الجريدة أن الإرتباك والتعثر الحاصل في توزيع البطاقات على المواطنين الذين أودعوا ملفاتهم لأشهر راجع لتأخر صدورها عن المصالح المختصة بالرباط. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة