استنكار واسع للاعتداء الهمجي على جمهور الكوكب والدرك في قفص الاتهام

حرر بتاريخ من طرف

استنكرت فعاليات المجتمع المدني بمراكش، ما تعرض له انصار لفريق لكوكب المراكشي والاحداث الدامية والاعتقالات التعسفية التي تعرض لها انصار الفريق المراكشي بمنطقة الشماعية، وهم في طريقهم لحضور مباراة الكوكب واولمبيك آسفي برسم الجولة 29 من البطولة الوطنية الاحترافية يوم الثلاثاء الماضي.

ونددت فعاليات المجتمع المدني بمراكش، بالوضع اللاأمني والتسيب الذي ساد منطقة الشماعية تزامنا مع مرور وسائل النقل التي تقل الجماهير المراكشية، ما خلف اصابات وجروح بليغة في صفوف مشجعي الفريق المراكشي، فضلا عن تعرض عدد منهم لاعتقالات تعسفية بالجملة، وبشكل غير مبرر عوض حماية جمهور الفريق الزائر، الذي كان يتعرض للاعتداءات والتنكيل.

واستنكرت الفعاليات ضرب عناصر الدرك الملكي القوانين الجاري بها العمل في عرض الحائط، وتجاهلها للالتزام المهني خلال التعامل مع الوضع، وحملت الدرك الدرك والقوات المساعدة المسؤولية الكاملة لتهاونهم وعدم أدائهم الواجب المهني بتوفير الامن اللازم، ما اعتبرته فعاليات مدنية بمراكش تواطؤا صريحا مع المجرمين الذين اعترضوا الجمهور وانهالوا عليهم بالضرب بشتى انواع و احجام الاسلحة البيضاء والرجم بالحجارة، دون رادع أمني يذكر، وخلافا لذلك أشادت الفعاليات المذكورة بالتغطية الامنية التي كانت عليها مدينة آسفي مما سهل ولوج الجماهير للملعب في أمن تام،

وطالب الفعاليات الجمعوية بمراكش، من وزير الداخلية بفتح تحقيق في الواقعة والضرب بيد من حديد على يد كل مسؤول كان سببا في الفوضى و التسيب الامني، داعية الجماهير المراكشية بضبط النفس وعدم الافتداء بالسلوكات الحيوانية الاجرامية لان لعبة كرة القجم أشرف من ذلك ومراكش مدينة الحضارة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة