استنفار أمني بعد العثور على جثة معلقة بعمود كهربائي ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

بعدما عثر مواطنون على جثة رجل ستيني معلقة بعمود كهربائي، بمنطقة تدعى 36 تابعة ترابيا للجماعة الحضرية حد السوالم إقليم برشيد، وتقع غير بعيد من الطريق الوطنية رقم واحد، الرابطة بين البيضاء والجديدة، وذلك في ظروف غامضة، إذ رجحت مصادر كش 24، أن يكون المفارق للحياة قد وضع حدا لحياته شنقا، مستعينا بالعمود الكهربائي.

وحسب مصدر أمني للجريدة، فإن الستيني الهالك، إستنفر جميع الأجهزة الأمنية المعنية، من درك ملكي وسلطة محلية وعناصر الوقاية المدنية، بعد العثور عليه من طرف مواطنين، ووجدته السلطات الأمنية المختصة، جثة هامدة معلقة بواسطة حبل ملفوف حول عنقه بالعمود الكهربائي، لتباشر مصالح الدرك الملكي بحثا وتحقيقا قضائيا، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة، وعملت كذلك على جمع المعطيات والدلائل التي ستفيد في البحث الجاري، تحت إشراف وكيل الملك، هذا وجرى توجيه جثة المفارق للحياة صوب مستودع حفظ الأموات بمدينة برشيد، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، من أجل كشف الظروف والملابسات والأسباب الحقيقية الواقفة وراء مفارقته للحياة، في انتظار الاهتداء والوصول إلى هويته التي لا زالت مجهولة حتى حدود الساعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة