استقالة مدوية لرئيس منتدى الأطباء والصيادلة بحزب “الجرار”

حرر بتاريخ من طرف

هزة في حزب الأصالة والمعاصرة بسبب “التسيير الأحادي وإقصاء الكفاءات”. فقد محمد اعريوة، عضو المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس منتدى الاطباء والصيادلة بحزب الأصالة والمعاصرة، استقالته من الحزب، وقال إن الاستقالة تترجم رغبة استقالة جميع الاطباء والصيادلة المنتسبين لمنتدى حزب الأصالة والمعاصرة.

وأشار اعريوة إلى أن انخراط هؤلاء الأطباء والصيادلة سابقا في حزب الأصالة والمعاصرة ، كان منبثقا من إيمان راسخ بحنكة المشروع المجتمعي المقدم من طرف مؤسسي حزب الاصالة والمعاصرة، والمبني على الديموقراطية التشاركية، والانفتاح على المجتمع المدني، والقيم المغربية.

وذكر بأن أطباء وصيادلة “البام” كانوا يأملون خلال الفترة الممتدة من المؤتمر الرابع أن تتحسن الأمور ويتم استدراك هذا العجز، بخلق ديناميكية تشاركية مستعجلة لأجهزة الحزب، لضمان الاستمرارية، لكنهم ، كانوا يصطدمون برغبة صريحة في إقصاء كل ماهو إيجابي.

وانتقد رئيس الأطباء والصيادلة التابعين لحزب “الجرار” تغيب دور الأجهزة التنظيمية والتنفيذية منذ المؤتمر الرابع محليا، وإقليميا وجهويا. كما تحدث عن تغيب دور المنتديات، وما كانت تزخر به من أطر وكفاءات، كقيمة مضافة، وقوة تشاركية اقتراحية في جميع المجالات.

وعاب على قيادات “البام” تسيير وتدبير الحزب بطريقة أحادية، وتعيين أشخاص لا علاقة لهم بمسيرة الحزب المميزة، وذلك من أجل اقصاء الكفاءات، و الحد من الديموقراطية التشاركية .كما انتقد قرارات وخرجات نعتها بغير موفقة لمسؤولي الحزب ساهمت بشكل سلبي في تدهور الصورة المميزة التي حرص نشطاء “الجرار” على بنائها لسنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة