استقالة جماعية من حزب المصباح باليوسفية بسبب تهميش منخرطي الجماعات القروية

حرر بتاريخ من طرف

 
قرر عدد كبير من منخرطي حزب العدالة والتنمية بإقليم اليوسفية، من تقديم استقالتهم بشكل نهائي من الحزب وذلك احتجاجا على تهميشهم من التصويت على المرشح للانتخابات التشريعية باليوسفية، مستنكرين الوضعية التي ال اليها الحزب، مبينين بأنهم كانوا السباقين الى الانخراط بهذا الحزب إيمانا منهم بالمبادئ التي تبناها واقتناعا بالمنهج الذي سار عليه وتأييدا لبرنامجه الانتخابي.
وأوضح المنخرطون المستقيلون بكونهم تفاجؤوا بتهميشهم من لجنة الترشيح لحزب العدالة والتنمية بإقليم اليوسفية، وبأنهم تعرضوا للإهانة بعد نعتهم بالعروبية وبتجار المال من أحد أعضاء الحزب، على اعتبار أنهم ينتمون لجماعات قروية بعمالة اليوسفية، أبرزها جماعة رأس العين وايغود وسيدي شيكر… 
وأكد مصدر موثوق لـ”كِشـ24″ بأن الكتابة الإقليمية باليوسفية، تضم عددا كبيرا من مناضلي الحزب بمدينة اليوسفية، فيما تم الاستغناء عن ممثلي تسعة جماعات قروية بالإقليم، وبأن الحزب تم اختطافه من طرف أشخاص لا هم لهم سوى البحث عن المصلحة الذاتية وتحقيق المنفعة الشخصية، وأنه تم اقصاء كل صوت حر يأبى الخضوع للإملاءات والقرارات المطبوخة من أطراف متحالفة ومتوافقة على تقسيم كعكة مناصفة بينهما.
وكانت لجنة الترشيح لحزب العدالة والتنمية التي انعقدت مساء يوم السبت الماضي، قد اختارت كلا من أحمد الحداوي وأحمد عزيز بالترتيب لوكالة لائحة المصباح بدائرة اليوسفية في انتظار تزكية الامانة العامة لنفس الحزب.
حيث أن لجنة الترشيح لحزب المصباح، اختارت اسمين من أطر المجمع الشريف للفوسفاط باليوسفية، أحدهما وهو أحمد عزيز احيل من مدة على التقاعد، وهو الكاتب المحلي لحزب المصباح باليوسفية الذي انتخبه أعضاء الحزب في جمع عام استثنائي بداية هذا الشهر، فيما الاسم الآخر قد وقع على أحمد الحداوي الذي يعتبر شخصية جمعوية ويشتغل بجمعية السلام للإنماءالاجتماعي وإطار بالمجمع الشريف للفوسفاط، وهو الاسم المقترح الأول لشغل وكيل اللائحة بالإقليم.
هذا وقد جاء في الترتيب الثالث والرابع كلائحة احتياط حسب مساطر لجان الترشيح الخاصة بحزب العدالة والتنمية، كلا من خالد الواضيح رئيس جماعة رأس العين، ومحمد الصافي عضو البيجيدي بالشماعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة