احتقان في وزارة الثقافة بجهة فاس وموظفون يطالبون بلجنة تحقيق

حرر بتاريخ من طرف

تعيش المديرية الجهوية لوزارة الثقافة احتقانا اجتماعيا مرتبطا باحتجاجات قرر موظفون تابعون للقطاع بمختلف مكاتب المديرية بالجهة الدخول فيها، للمطالبة بإيفاد لجنة تحقيق مركزية، واتخاذ قرار إعفاء المديرة الجهوية للقطاع.

وسبق للموظفين المنضوين تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل أن خاضوا وقفات احتجاجية أمام مقر المديرية بفاس، وقرروا خوض اعتصامات مفتوحة بجميع المكاتب، إلى حين حلول لجنة التحقيق التي يطالبون بها.

وتطرقت المنظمة الديمقرطية للشغل إلى ما أسمته انسداد الأفق مع المديرة الجهوية للقطاع والتي أبانت، بحسب تعبير النقابة، عن نيتها في دعم الاختلالات، وتغييب المقاربة التشاركية، وتعميق واقع التمييز بين الموظفين، ومحاربة الكفاءات.

وذكرت النقابة، في بيان لها، بأنه سبق لها أن طالبت من الوزير الوصي على قطاع الثقافة بضرورة فتح تحقيق في ملفات أشارت إلى أنها تشوبها خروقات، لكن دون جواب. فيما تجاوب والي الجهة، تقول المنظمة، من خلال مطالبته المديرة الجهوية بمعالجة الاشكالات المطروحة، لكن الوضع استمر على ما هو عليه، تؤكد النقابة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة