إقليم الصويرة يحتفي بنسائه في اليوم العالمي للمرأة

حرر بتاريخ من طرف

تم، أمس الجمعة، تنظيم حفل لتكريم النساء الأكثر دينامية والتزاما في إقليم الصويرة. وتميز هذا الحفل، الذي يندرج في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة المنعقد هذا العام تحت شعار “التفكير العادل، البناء الذكي، الابتكار من أجل التغيير”، بحضور على الخصوص عامل الإقليم، عادل المالكي، ورؤساء المصالح الخارجية.

وفي كلمة بالمناسبة، هنأ المالكي جميع نساء الإقليم بيومهن العالمي “ثامن مارس”، الذي يعد موعدا سنويا مخصصا للاحتفاء بالعنصر النسوي، مبرزا الخطوات الكبرى الذي اتخذها المغرب من حيث المساواة بين الرجل والمرأة.

وأكد أن المرأة حققت إنجازات كبرى وأثبتت قدرات مهمة مكنتها اليوم من شغل مناصب المسؤولية في جميع قطاعات الأنشطة، مشيرا إلى أن النساء المغربيات بشكل عام وبإقليم الصويرة على وجه الخصوص، يشكلن مثالا للتفاني والالتزام مع مساهمتهن على الدوام في التغيير نحو الأفضل.

وأضاف المالكي أن “للمرأة المغربية مكانة خاصة داخل المجتمع حيث تضطلع بدور قيادي، بفضل العناية السامية التي مافتئ جلالة الملك محمد السادس يحيط بها النساء”، مبرزا أن العديد من المشاريع المدرجة في إطار الورش الكبير لإعادة تأهيل مدينة الصويرة، تم تخصيصا للأسر والنساء وأطفالهن.

وأبرز متدخلون آخرون أهمية الاحتفال بهذا اليوم، الذي يعد خطوة لتكريم المرأة المغربية، والتوقف عند كل المكتسبات التي تحققت في هذا المجال بالمغرب، بفضل السياسة الحكيمة والرؤية المستنيرة لجلالة الملك.

بعد ذلك، استمع الحاضرون إلى قصيدة شعرية بعنوان “أنت المرأة المغربية” للأستاذة والشاعرة،  عائشة الأشهب، أبرزت من خلالها الدور البطولي والمكانة المرموقة التي تحتلها المرأة المغربية داخل المجتمع منذ قرون طويلة من تاريخ المغرب.

كما تم، بنفس المناسبة، تكريم ثلاث موظفات بعمالة الصويرة، على تفانيهن وخصالهن اﻹنسانية والمهنية بالإضافة إلى نساء أخريات كاعتراف بخدماتهن في النهوض بقيم المواطنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة