إقليم الحوز ينخرط في المجهودات المبذولة لمواجهة فيروس كورونا

حرر بتاريخ من طرف

انخرطت السلطات المحلية بإقليم الحوز، على امتداد الأسبوع الجاري، في المجهودات المبذولة لمكافحة فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19)، وذلك من خلال اعتماد سلسلة من الإجراءات الوقائية والتحسيسية.

وهكذا، باشرت فرق مختصة بتنسيق مع عمالة إقليم الحوز، عمليات تعقيم وتطهير عدد من المقرات والمصالح الإدارية والمرافق الجماعية، شملت مدن وجماعات الإقليم على حد سواء. وشلمت هذه العملية، المنظمة بتنسيق مع لجنة اليقظة الصحية، تعقيم الساحات العمومية وسيارات الأجرة وحافلات الركاب والمساجد، والمرافق الاستشفائية بالإقليم، ومراكز الدرك الملكي والأمن الوطني والقيادات والجماعات الترابية.

وفي الجانب التوعوي، أبان المجتمع المدني بإقليم الحوز عن حس وطني كبير ومسؤولية بالغة، من خلال إعلان جميع مكوناته عن إستعداده للمساهمة في مكافحة هذا الوباء من خلال تطوعه ليكون رهن إشارة أجهزة الإقليم.

وفي هذا السياق، قاد المجتمع المدني، لاسيما بالمداشر والمراكز القروية بالإقليم، جولات تحسيسية في عدد من المحلات التجارية والصيدليات والمراكز التجارية والمخابز ومحلات الجزارة، بهدف التعريف بالوسائل الوقائية من جائحة “كورونا” المستجد.

من جانبهم، قام رجال السلطة ورؤساء الجماعات بإطلاق حملة بجميع الجماعات الترابية بالإقليم تدعو إلى تجنب الخروج إلا للضرورة القصوى وعند الحاجة الملحة تفاديا للاكتظاظ وتجنبا لخلق بؤر عدوى للفيروس.

وشهدت هذه الحملة تجاوبا كبيرا من لدن المواطنين، وهو ما عكسته العديد من الصور التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع التراسل الفوري من مختلف الجماعات الترابية بإقليم الحوز، حيث كانت معظم الشوارع والساحات فارغة.

وأكدت عمالة إقليم الحوز أنها ستظل، بمختلف مصالحها، رهن إشارة الساكنة للتواصل والإرشاد والتعاون في تنفيذ وتنزيل وأجرأة التدابير المسطرة في هذا الأطار، وتبديد وتجاوز الصعاب الممكن ظهورها بالمناسبة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة