إغراق أحياء و شوارع في الظلام بأوريكا يثير تساؤلات فيسبوكيين

حرر بتاريخ من طرف

تعرف بعض أحياء وشوارع جماعة أوريكا، منذ مدة طويلة، ضعفا كبيرا من حيث شبكة الإنارة العمومية الشيء الذي أصبح يثير حفيظة المواطنين والساكنة بصفة عامة حيث عبّر هؤلاء، عن أسفهم من مشكل الإنارة العمومية الذي أصبحت تغرق مع المنطقة في الظلام الدامس.

وكتب أحد النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ” نتساءل بأرق هل يدرك المسؤولون فعلا ، أهمية الإنارة العمومية في إستباب الأمن والسكينة، بحيث وفي ظل انعدام وضعف الإنارة ، باتت الكثير من الأزقة، وزوايا الشوارع عبارة عن فضاءات للممارسات المخلة بالأداب والأخلاق، و إنتشار المخدرات و الحشيش ، إضافة إلى حوادث السير المتكررة ، فهل يستفيق المسؤولون من سباتهم لإصلاح اعطاب الانارة العمومية ، أم أنهم “عزيزة عليهم الظلمة”.؟! ”

وتسائل ناشط آخر” السؤال المطروح، علاش العگرب فيها الإنارة ولتنين لّا مع العلم أن لتنين هي القلب النابض لأوريكا بصفة عامة وسابقة العگرب فالوجود وشكون هاد المسؤول لي مفضل العگرب على لتنين؟ العشر سنوات الفارطة تقريبا لاحضنا تمييز واضح جدا ضد لتنين. العگرب كاتميز على لتنين بعدة أشياء كجودة الرصيف، الكراسي الموجودة على الرصيف،أعمدة الإنارة…”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة