إعجاب أممي بالمبادرات الشبابية المغربية للتحسيس بالتغير المناخي

حرر بتاريخ من طرف

يتزايد الاعتراف الدولي بالتزام الشباب المغربي بمكافحة تغير المناخ من قبل مختلف المؤسسات الدولية، حيث سلطت هيئة الأمم المتحدة الضوء، مؤخرا، على المبادرات التي يقودها شباب مغاربة ضد ظاهرة التغير المناخي والتخفيف من آثاره السلبية على البشرية.

وفي هذا الإطار، أعلن فريق الأمم المتحدة في المغرب أن الحملة الأخيرة “من ميلانو إلى غلاسكو” تهدف إلى “تمكين الشباب من اتخاذ إجراءات توعوية ضد الظاهرة، قصد قليل الأضرار الناجمة عن انبعاثات الكربون التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض بشكل خطير”. وبالنسبة للمنسقة المقيمة للأمم المتحدة في المغرب، سيلفيا لوبيز إيكرا، فإن الحملة الجديدة هي “التزام بأهمية التواصل مع الشباب المغربي الملتزمين بقضايا المناخ”.

وشملت مبادرات الشباب المغربي مشاريع أعمال خضراء، مثل إعادة تدوير آلاف الأطنان من القهوة المطحونة التي تهدر كل يوم، أو توليد الكهرباء بأمواج البحر ، والتي تهدف إلى توفير بديل للطاقة الخضراء لأكبر ميناء بحري في المغرب، أو إعادة تدوير النفايات البلاستيكية لتصنيع مواد البناء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة