إعتماد رادارات جديدة لمراقبة السرعة بالطرقات على بعد 20 كلم

حرر بتاريخ من طرف

كشف محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، تعزيز أجهزة المراقبة على الطرقات، من خلال اقتناء رادارات ذكية تمكن من مراقبة السرعة على مقاطع طرقية بأكملها على مسافة تصل إلى 20 كلم.
 
وحسب يومية المساء، فإن بوليف أوضح في ندوة صحافية عقدها أمس الأربعاء، أنه سيتم خلال الأيام القادمة توفير مجموعة من الأجهزة الإلكترونية لرجال الدرك الملكي ومراقبي وزارة التجهيز والنقل، تمكن من تخزين المعطيات المرتبطة بالمخالفات والحوادث، بالاضافة إلى أنها تهدف إلى تقليص تدخل العنصر البشري في العملية.
 
كما ينتظر أن يتم خلال الشهر القادم اقتناء 50 سيارة مجهزة بجميع وسائل المراقبة، حسب ما أورده بوليف، مشيرا إلى أن برامج الوزارة تسعى إلى الانتقال من الرادارات الثابتة إلى الرادارات المتحركة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة