إطلاق حملة لمحاربة ظاهرة التسول واسلوب الدعاية لها يثير الجدل + ڨيديو

حرر بتاريخ من طرف

أطلقت فعاليات جمعوية مغربية، حملة وطنية لمحاربة ظاهرة التسول لدى الأطفال واستغلالهم في المجال، تحت شعار “الخير اللي دير فيه ما تعطيهش”.

وقد خلقت هذه الحملة التي اطلقتها جمعية “جود” جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب طريقة الترويج لها والتي شملت ملصقات توصي بعدم منح هؤلاء الاطفال النقود ما اعتبره البعض تخليا عن هؤلاء الاطفال و سببا محتملا لتعريضهم للمزيد م الاضطهاد من طرف مستغليهم.

من جهة أخرى كشفت  هند العايدي رئيسة جمعية “جود” من خلال مقطع ترويجي للحملة، عن الاهداف و المعطيات التي ترتكز عليها الحملة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة