إطلاق النار على “مجرم” هاجم رجال الأمن بسلاح أبيض وكلب مفترس

حرر بتاريخ من طرف

اضطر مفتش شرطة يعمل بفرقة مكافحة العصابات بالأمن الإقليمي بسلا لاستخدام سلاحه الوظيفي ،صباح اليوم الجمعة ، وذلك في تدخل لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، يبلغ من العمر 25 سنة، والذي عرض حياة موظفي الشرطة لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض وكلب من فصيلة شرسة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية للشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيه، الذي يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل الضرب والجرح الخطيرين باستعمال السلاح الأبيض وترويج المخدرات، غير أنه واجه عناصر الشرطة بمقاومة عنيفة عمل خلالها على تحريض كلب من فصيلة شرسة لمواجهة عناصر الأمن، وهو الأمر الذي اضطر مفتش شرطة لاستخدام سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة أصابت المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وأضاف المصدر أن هذا التدخل الأمني مكن من ضبط المشتبه فيه وحجز الأسلحة البيضاء التي كانت بحوزته، فضلا عن تحييد الخطر الناتج عن الكلب الذي كان برفقته وكذا كلب آخر كان بمنزل المشتبه فيه.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، وذلك في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد باقي الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه، والكشف عن كافة ظروف وملابسات هذه القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة