إصدار طوابع بريدية تُخلد “وجدة عاصمة الثقافة العربية”

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت مجموعة بريد المغرب عن إصدار أربعة طوابع بريدية تخلد حدث “وجدة عاصمة الثقافة العربية للعام 2018”.

وجرى التوقيع على “ظرف اليوم الأول للإصدار” من طرف كل من وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج والمدير العام لمجموعة بريد المغرب أمين ابن جلون التويمي، في افتتاح فعاليات المعرض العربي السادس للطوابع البريدية، مساء اليوم الثلاثاء بوجدة.

وأصدر بريد المغرب الطوابع البريدية الخاصة بهذه المناسبة الثقافية العربية كثمرة لمسابقة فنية تم الإعلان عنها بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال.

ويتكون هذا الإصدار الخاص المعنون ب “وجدة عاصمة الثقافة العربية” من سلسلة من أربعة طوابع بريدية تمت طباعتها في لوحات وعينات ممتازة باستخدام تقنية الأوفست المضاعفة، والطباعة الملساء، والتذهيب بالنسبة للعينات الممتازة؛ بحسب وثيقة وزعت بالمناسبة. وتحمل الطوابع البريدية رسومات مائية تبرز جوانب مختلفة من التراث المادي واللامادي لمدينة وجدة.

ويتعلق الأمر بالمسجد الكبير (الذي بني في العام 1298)، وباب سيدي عبد الوهاب (الذي بني حوالي العام 1325)، وآلة الرباب التي تستخدم في الطرب الغرناطي، ولباس البلوزة التقليدي.

إلى ذلك، تتواصل فعاليات المعرض العربي السادس للطوابع البريدية، الذي ينظمه بريد المغرب بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال، إلى غاية 11 أكتوبر الجاري.

ويستضيف هذا الحدث 11 بلدا عربيا ممثلا بفاعليه في مجال البريد، ضمنهم البريد الفلسطيني، ضيف شرف هذه الدورة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة