إصابة حاخام لندن بكورونا بعد عودته من رحلة إلى المغرب

حرر بتاريخ من طرف

كشف الإختبار الذي خضع له حاخام من كنيس سانت جون وود في لندن، أنه حامل لفيروس كورونا، وبالتالي تم إخضاعه للحجر الصحي في لندن.

وصرح الحاخام يوني غولكر ، لوكالة التلغراف اليهودية، أن لديه “أعراض خفيفة”، و “يشعر بتحسن” مقارنة مع الأيام الأولى من الأسبوع الماضي، وأنه مازال “في الحجر الصحي في لندن”.

وأخبر يوني جولكر ، نفس الوكالة، عبر اتصال هاتفي، أنه “زار كنيس ومؤسسات عبرية في الدار البيضاء، بالمغرب، الأسبوع الماضي”. وقالت الوكالة إنه بعد عودته إلى إنجلترا بدأت تظهر عليه أعراض الفيروس التاجي.

وحسب نفس المصدر فقد طُلب من الأعضاء الذين كانوا على اتصال وثيق مع الحاخام في الأسبوعين الماضيين أن يعزلوا أنفسهم لمدة أسبوعين من تاريخ لقائهم به.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة