إستياء وسط ساكنة زنقة كلميم بحي المحاميد بمراكش بسبب إستثناء حيهم من عملية التبليط

حرر بتاريخ من طرف

يعاني ساكنة زنقة گلميم بحي معطى الله بمنطقة المحاميد بمراكش، من التدهور الكبير الذي يشهده الزقاق الذي يسكوننه، حيث لم تشمله أشغال التبليط والأصلاح التي إستفادت منها مختلف ازقة حي معطى الله.

وحسب شكاية توصلت بها “كشـ24” فإن سكان زنقة كلميم المتواجدة بالقرب من مسجد الأميرة على تراب مقاطعة المنارة، يشتكون من صعوبة إستعمال الطريق بسياراتهم ودراجاتهم، حيث تشكل الطريق في وضعها الحالي خطرا على الأطفال خلال خروجهم للعب أمام بيوت أسرهم، ناهيك عن الضرر الكبير المتمثل في التلوث الناتج عن كثرة الغبار، سواء على جودة الهواء، أو الأوساخ التي يتسبب فيها.

ويشار ان السكان بالحي سبق ان وقعوا عريضة تنبه الى معاناتهم، وتم تسليمها الى قائد الملحقة الإدارية، دون يأتي ذلك بنتيجة، حيث تم أخبارهم أن “معطى الله” قد تكلفت به ولاية الجهة في إطار تقسيم سابق للمهام بين المجلس الجماعي لمدينة مراكش وولاية الجهة، وأمام هذا الوضع يأمل السكان أن يبادر من يدخل هذا في اختصاصه الى إنهاء معاناتهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة