إستفادة أزيد من 100 ألف أسرة تعليمية من برنامج “امتلاك” للسكن

حرر بتاريخ من طرف

كشفت اللجنة المديرية لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين، انه في متم دجنبر 2019، بلغ عدد المنخرطين بالمؤسسة ما مجموعه 425.251 منخرطا، يستفيدون مع أفراد أسرهم من خدماتها. وفق ما جاء في بلاغ للمؤسسة عقب اجتماعها السادس برسم ولايتها الثالثة، خصص لتدارس حصيلة أنشطتها برسم 2019 ومخطط عملها لسنة 2020.

وأشار البلاغ ان برنامج المساعدة على السكن “امتلاك”، والذي يعوض ويكمل برنامج “فوكاليف”، مكن من ولوج 106.000 أسرة تعليمية لتمويل السكن الرئيسي.

وحسب البلاغ، فقد أعطى برنامج “امتلاك” الجديد، الذي دخل حيز التنفيذ في فاتح شتنبر 2019، دفعة جديدة لتمويل سكن المنخرطين من خلال رفع عدد المستفيدين من 4500 سنة 2018 إلى 5630 مستفيدا سنة 2019 ؛ أي بزيادة قدرها 25 في المئة.

وفي المجال الطبي تم رصد أزيد 200 مليون درهم لتأمين التغطية الصحية التكميلية، والمساعدة والنقل الطبي لفائدة 100.000 أسرة، فضلا عن التكفل بعمليات طبية مثل زرع الأعضاء (القلب، الكبد، زرع النخاع العظمي…). وبالموازاة مع ذلك، أكملت المؤسسة الدراسات التقنية والقانونية والعقارية لتنفيذ برنامجها الصحي المتضمن في خطتها العشرية.

وفي ما يتعلق بمجال التربية والتكوين وفي إطار مساهمتها في البرنامج الوطني لتعميم التعليم قبل المدرسي، أشار البلاغ إلى أن المؤسسة أطلقت منحة جديدة تهدف إلى تشجيع ولوج أبناء منخرطيها للتعليم الأولي، مضيفا أنه منذ يونيو الماضي، تاريخ إطلاق الخدمة، قدمت في هذا الخصوص 24.000 منحة ؛ أي 86 في المئة من الهدف المسطر، وهو 28000 طفل في السنة. وفي السياق ذاته تم تقديم 3000 منحة استحقاق لأبناء المنخرطين المتفوقين في البكالوريا.

وبخصوص مجال السفر والترفيه، تم دعم 1.450.000 رحلة قطار عبر “البراق”. ويواصل المركب السياحي “Zéphyr Targa ” تسجيل طلب قوي، بمعدل ملء خلال العطل المدرسية بنسبة 100 في المئة؛ كما تلقى 207 حاجا المنحة المخصصة لأداء فريضة الحج.

واضاف البلاغ أنه في ما يتعلق بمخطط عمل 2020 تم الإعلان عن عدة مشاريع خلال هذا الاجتماع، والتي تندرج في إطار تنفيذ المخطط الإستراتيجي للمؤسسة. ويتعلق الأمر بالخصوص بوضع الأدوات القانونية والتقنية والاقتصادية لإنجاز المراكز الصحية بهدف إطلاق وحدات طبية متنقلة خلال هذه السنة، مشيرا إلى أن أشغال بناء تسع مدارس للتعليم الأولي سيتم إطلاقها خلال هذه السنة ببنسليمان وأكدز وتزنيت وبركان وتارودانت وتاوريرت والخميسات والمحمدية والرشيدية.

ويتضمن مخطط عمل 2020 أيضا توسيع شبكة البنيات السوسيو – رياضية والثقافية بفاس ومكناس والجديدة وأكادير ووجدة وكذا افتتاح مركبات سياحية ومراكز اصطياف جديدة بالسعيدية وأزمور ومارتيل واقتناء وحدة فندية جديدة بمراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة