إسبانيا: اعتقالات وسط “موكرو مافيا” بسبب قتل مغربي

حرر بتاريخ من طرف

قالت تقارير إخبارية، أن الشرطة الوطنية الإسبانية والحرس المدني شنت، مؤخرا، حملة اعتقالات مكثفة وسط تنظيم “موكرومافيا”، بسبب ارتباط أعضاءها بجريمة قتل مواطن مغربي مقيم في شيكلانا بمقاطعة قادس، في يناير 2022.

وتم اعتقال خمسة مشتبه بهم في جريمة تصفية “إبراهيم بوزو”، المعروف بتجارة المخدرات والملقب بـ “الجزار”، الذي عثر عليه مصابا برصاصة في الرأس بداخل سيارة محترقة وسط مكان خلاء. وكان بوزو هو أول من كشف عن اسم التاغي للشرطة في عام 2015 باعتباره تاجر مخدرات والآمر بارتكاب جرائم قتل عديدة، وتمت تصفيته، بعد التعرف على مخبأه في جنوب إسبانيا، ليتم اغتياله بطريقة بشعة.

وحسب التقارير ذاتها، أجرى المحققون عمليات تفتيش واعتقالات في شيري (فرنسا) وبنالمادينا وألورين إل غراندي (مالقة) وغواديارو وسان مارتين ديل تيسوريلو وشيكلانا دي لا فرونتيرا (قادس) ، بالتعاون مع السلطات القضائية والشرطة الهولندية والفرنسية. وقام المحققون بتمشيط المواقع التي عثر فيها على جثة الضحية والسيارة المحترقة.

وتعرف الحرس المدني على هويات المشتبه بهم الخمسة، وبعد تحديد أماكن وجودهم جرى اعتقالهم بشكل متزامن، كما تمت مصادرة عدة هواتف محمولة ووثائق مختلفة وأجهزة كمبيوتر. وقد وجهت لاثنين منهم اتهامات تشمل القتل والانتماء إلى منظمة إجرامية وحيازة أسلحة بشكل غير قانوني.

تجدر الإشارة إلى أن، المافيا المغربية المعروفة بالأسماء الحركية “مافيا موكرو” أو “موكرو أورلوغ” هي جماعات إجرامية متفرقة تتكون في الغالب من بلجيكيين وهولنديين من أصول مغربية بالإضافة إلى جماعات من جزر الأنتيل الهولندية وأقليات من أصل سورينامي أو كاريبي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة