إختتام فعاليات المهرجان الوطني للفنون الشعبية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أسدل الستار، مساء أمس الثلاثاء، بقصر البديع التاريخي بمراكش، على فعاليات المهرجان الوطني للفنون الشعبية في نسخته ال 51، بعد خمسة ايام من العروض الفنية، التي ادتها مجموعة من الفرق الفولكلورية الشعبية، القادمة من مختلف جهات المملكة ، ومن الخارج.

وقد تنوعت اللوحات الفولكلورية التي ميزت الأمسية الختامية لهذه التظاهرة، التي نظمت تحت شعار ” أغاني وإيقاعات خالدة “، بين فن الدقة المراكشية، ورقصة الركبة من زاگورة، وفرقة أحواش، وگناوة، وعيساوة، وعبيدات الرمى، وغيرها من الألوان التراثية ،

وقد صعدت الفرق تباعا لمنصة العروض، وفق نسق تنظيمي بديع واكبته الوان وايقاعات فنية، الهبت حماس الجمهور الذي حج بكثافة إلى هذا فضاء قصر البديع المفعم بعبق التاريخ، والذي صدح بتصفيقات حارة، في تناغم وانسجام تامين مع مقطوعات فلكلورية ذات طابع تراثي ابرز عادات وتقاليد غنائية شعبية لكل منطقة من مناطق المملكة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة