إحداث أول خدمة لطب المستعجلات والإنعاش الأولي المتنقل بجهة مراكش تانسيفت-الحوز على المستوى الوطني

حرر بتاريخ من طرف

إحداث أول خدمة لطب المستعجلات والإنعاش الأولي المتنقل بجهة مراكش تانسيفت-الحوز على المستوى الوطني
أحدثت بجهة مراكش- تانسيفت- الحوز أول خدمة لطب المستعجلات والإنعاش الأولي المتنقل، تقضي بالتكفل استعجاليا وبعين المكان بالأشخاص الذين يتعرضون لحوادث السير.
 
وتم إطلاق هذه التجربة النموذجية بتعاون وشراكة بين الوقاية المدنية والمركز الاستشفائي الجامعي، أمس السبت بمراكش، بمناسبة اللقاء السادس للجنة الجهوية لطب المستعجلات الذي ترأسه وزير الصحة السيد الحسين الوردي.
 
كما تم بهذه المناسبة، إعطاء الانطلاقة لمشروع “طب المستعجلات عن بعد” على مستوى هذه الجهة، بحضور وزيرة الصحة ومحاربة داء السيدا بكوت ديفوار السيدة رايموند غودو كوفي ونائب وزير التخطيط والجودة بكندا السيد لوك كاستونغا.
 
وأكد الوردي على الأهمية التي تكتسيها هذه الخدمة الصحية على مستوى الجهة، مشيرا إلى أنه تم وضع رقم هاتفي (141) رهن إشارة الأشخاص الذين يتعرضون لحوادث السير بالطريق العمومية من أجل طلب المساعدة والتدخل استعجاليا لتمكنيهم من سيارة الإسعاف أو مروحية، معبرا في نفس الوقت عن ارتياحه للنتائج التي حققتها الخدمة الطبية المستعجلة التي أعطيت انطلاقتها بالمغرب سنة 2013.
 
وذكر، من جهة أخرى، باستراتيجية الوزارة المتعلقة بخدمة المستعجلات داخل المؤسسات الصحية، مبرزا الانجازات التي مكنت من تفعيل خدمات طب الاستعجال عن قرب بفضل تفعيل الشراكات المثمرة بين القطاعين العام والخاص. ونوه السيد الوردي بالجهود الكبرى المبذولة من قبل مهنيي الخدمات الاستعجالية بالمؤسسات الاستشفائية بالمغرب.
 
ومن جهتها، أكدت غودو رايموند أن علاقات الشراكة والتعاون التي تربط المغرب بكوت ديفوار تعززت مؤخرا بالزيارة التي قام بها جلالة الملك محمد السادس وزيارة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى لهذا البلد الإفريقي، مشيدة بخبرة الأطر الطبية المغربية.
 
ومن جانبه، أكد والي جهة مراكش تانسيفت الحوز عبد السلام بيكرات انخراط كافة الفاعلين لضمان نجاح وتفعيل هذا المشروع النموذجي الذي يحظى بالعناية الملكية السامية.
 
أما لوك كاستونغا فأكد، من جهته، أن كندا- كيبيك مستعدة لجعل الخبرة الطبية لمهنيي القطاع الصحي في خدمة القارة الإفريقية.
 
وبهذه المناسبة، قدم مدير مستشفى ابن طفيل بمراكش ورئيس قسم المستعجلات السيد هشام نجمي نتائج الخدمة الاستعجالية المتنقلة 04 بجهة مراكش تانسيفت الحوز، مستعرضا في هذا الإطار أهم المشاريع المستقبلية والتي تهم بالخصوص، خلق الخدمات الاستعجالية المتنقلة بأقاليم شيشاوة وقلعة السراغنة وإحداث وحدة للبحث في الطب الاستعجالي وعلم حوادث السير وطب الكوارث.
 
واستعرض المدير الجهوي للصحة محمد ملموز، من جانبه، مخطط العمل لتحسين طب المستعجلات بالجهة، مؤكدا أن “إيلي سمير 04” وهي أول طائرة مروحية مخصصة لطب المستعجلات بالمغرب، تعتبر مفخرة بالنسبة لجهة مراكش تانسيفت الحوز.
 
وأوضح رئيس الشؤون المهنية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش محمد سعيد بلقاضي أن طب المستعجلات عن بعد سيمكن التكفل بالمرضى وأخذ آراء الخبراء في هذا المجال، مما سيمكن من اتخاذ قرار مشترك بين أطباء المستشفيات البعيدة وأطباء المستعجلات بالمستشفى وبالتالي الاستغناء عن ضرورة نقل المرضى، مشيرا إلى أن هذه التجربة النموذجية ستفعل في الوقت الحالي بين المؤسسات الاستشفائية بالصويرة والمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، خاصة في الحالات المرتبطة بأمراض القلب والشرايين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة