إحالة “مول كنز سرغينة” على مستشفى “المجانين” بفاس

حرر بتاريخ من طرف

علمت كشـ24 من مصادر مطلعة، أن “ مول كنز سرغينة”، تمت إحالته على مستشفى الأمراض العقلية والنفسية بفاس، قصد إجراء خبرة طبية للتأكد من سلامته العقلية.

وجاء قرار الإيداع بمستشفى “المجانين”، بعد الاستماع إلى الشاب من طرف القيادة الإقليمية للدرك الملكي ببولمان، التي أوقفته بعد زوال الاثنين الماضي، بعدما ادعى أنه سيُخرج كنزا كبيرا من تحت جبل، يُطل على جماعة “سرغينة”، واحتشد الآلاف من أجل ذلك، قبل أن يكتشفوا “الخدعة”.

ووفقا للروايات المتداولة محليا، فإن صاحب القصة قال أن شخصا غريبا رآه عدة مرات في منامه وهو يخرج من مغارة في الجبل ويأتي إليه ليخبره بوجود كنز مدفون هناك، مؤكدا أنه بالفعل قابل ذلك الشخص المجهول صدفة بعد ذلك صدفة بذلك المكان وأعاد على مسامعه نفس القصة.

وحج الحالمون بالثروة الموعودين بها في حلم الشاب من اكثر من 7 دواوير بالجماعة ومن جماعات الإقليم نفسه و بصفرو، مسلحين بالرايات الوطنية وصور الملك و كتب القرآن، الى الموقع ابتداءا من الساعة الثامنة صباحا وسارو لنصف ساعة، متبعين تعليمات الشاب بطل القصة، والذي شرع في تلاوة طقوس غريبة عن اسرار هذه الكنوز التي ادعى انها مدفونة في الجبل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة