إتلاف أطنان من المواد الغذائية الفاسدة كانت موجهة لموائد المغاربة خلال هذا الصيف

حرر بتاريخ من طرف

أتلف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية خلال موسم الصيف، مئات الأطنان من المواد الغذائية الفاسدة التي كانت موجهة للاستهلاك
 
وحسب بلاغ للمكتب الوطني للسلامة الصحية، فقد تم خلال شهري يوليوز وغشت حجز وإتلاف 828 طن من المنتجات غير الصالحة للاستهلاك ، 565 طن منها من اللحوم، و119 طنا من المشروبات،و 90 طنا من الأسماك، فيما تم إتلاف 22 طن من منتوجات المطاحن، و16 طنا من الحليب ومشتقاته، وكذا 12 طن من المصبرات، و4 طن من المنتجات المختلفة.
 
وكشفت مصالح المكتب الوطني للسلام  الصحية للمنتجات الغذائية عن تقديمها ل323 ملفا أمام المحاكم المختصة من اجل البث فيها.
 
وقد تمت مراقبة أزيد من 804 طن من مختلف المنتجات الغذائية من أصل حيواني ونباتي أثناء استيرادها، وتم إرجاع 119 طن من المواد الغذائية “غير المطابقة للمعايير القانونية الجاري بها العمل”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة