أول اجتماع لمجلس إدارة مكتب الكونفدرالية الوطنية للسياحة الجديد..وهذه مخرجاته

حرر بتاريخ من طرف

عقدت الكونفدرالية الوطنية للسياحة، أمس الخميس 26 غشت الجاري، اجتماعا عن طريق تقنية الفيديو ، بمشاركة 38 إداري يمثلون مهنيي القطاع والجمعيات الإقليمية لقطاع السياحة، وذلك من أجل دراسة جدول الأعمال، والتحقق من صحة خارطة الطريق الجديدة، مع تنظيم هيئات إدارة الكونفدرالية والمشاريع ذات الأولوية.

ووجه رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة، حميد بن طاهر، خلال هذا الإجتماع نداء إلى جميع الأعضاء لتعزيز مختلف هيئات الكونفدرالية من قبل المواهب والمهارات القادرة على المساهمة في عمل اللجان
التي تشكل مساحات العمل المميزة للمواضيع الرئيسية التي تخص قطاع السياحة.

ويعتزم المكتب الجديد من حيث التنظيم، اعتماد منظمة تجديد ، في خدمة البناء المشترك، من خلال توسيع عضوية الأعضاء، وفقًا للأحكام النظامية، للتعاون والمساهمة الفعالة من جميع الجهات الفاعلة، في
ضمان تمثيل المهن وكذلك تلك الخاصة بالمناطق.

ويهم التنظيم الجديد ثلاث هيئات:
– الهيئات النظامية وتشمل مجلس الإدارة والجمعية العمومية؛
– هيئات التعاون التشغيلي للقدرة التنافسية ، تتألف من المجلس التنفيذي واللجنة التنفيذية؛
– الهيئات الاستشارية للاستدامة والتحول، تشمل مجلس الشباب ومجلس الحكماء.

ووفق بلاغ للكونفدرالية فإن المشاريع التي تم تحديدها والمصادقة عليها من قبل الكونفدرالية، بما يتماشى مع برنامج العمل عالمي، وهي كالتالي:

فيما يتعلق بالبناء المشترك ، ستركز هذه اللجان على التنفيذ مكان فرقة العمل الوطنية والتنسيق الإقليمي ومنصة اليوم الذي سبقه.أما بخصوص القدرة التنافسية فتتعلق المشاريع بتطوير ستراتيجية اختراق جريئة لصناعة الطيران، وتحسين حصتها في السوق والترويج ، فضلا عن القضايا المتعلقة بديناميات الاستثمار ، ولا سيما 3 F (الأرض ، والتمويل ، والضرائب).

أخيرًا ، فيما يتعلق بالاستدامة ، ستتعامل اللجان بشكل أساسي مع تعزيز رأس المال البشري ونوعية التدريب وتأثير SEE وإنشاء برنامج حاضنة.

من حيث خارطة الطريق، فإن الكونفدرالية مطالبة، بالنظر إلى حالة أصحاب المصلحة في السياحة المرتبطة بالأزمة الصحية ، من أجل حماية الوظائف والأعمال التجارية، بثلاث أولويات للفترة من يوليوز إلى دجنبر 2021.

الأولوية الأولى تشمل على وجه الخصوص:

– الانتهاء من الإجراءات بين السياحة والمالية وDGCL لتأجيل دفع الضرائب المحلية و TP من يناير 2022 ، موزعة على 24 شهرًا، طلب تمديد عقد البرنامج حتى 12.31.21

الأولوية الثانية تشمل على وجه الخصوص:
– توقيع اتفاقية GPBM المحددة للسماح بإعادة تشكيل ملفات الديون المصرفية طويلة الأجل، وتعزيز تدخل CCG، فضلا عن تكامل القروض وقروض التأجير من العاملين في قطاع السياحة في الاتفاقية المحددة مع GPBM، بالإضافة إلى تأجيل حصة النقد الأجنبي لمتوسطات الدخل على أساس 2019

أما الأولوية الثالثة فتشمل :
خطة انتعاش هجومية حسب قطاع الأعمال؛ وتوقيع “CP” جديد 2022-2024.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة