“أهمية الفلسفة والتاريخ في تكوين المهندسين المعماريين” موضوع لقاء بمقر جهة مراكش أسفي

حرر بتاريخ من طرف

ستكون المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش على موعد جديد رفقة شركائها وأطرها وخاصة طلبتها المهندسين المعماريين، الايام ما بين 13 و17 نونبر الجاري، مع لقاء حول موضوع “أهمية الفلسفة والتاريخ في تكوين المهندسين المعماريين”، الذي سيحتضن مقر جهة مراكش أسفي افتتاحه يوم 13 نونبر على الساعة الرابعة مساء.

وبحسب بلاغ للمؤسسة فإن مجلس جهة مراكش أسفي يشارك في تنظيم هذا الحدث الأول من نوعه، والذي سيشهد سلسلة من اللقاءات العلمية والتكوينية، تتناول مواضيع تسلط الضوء على الاستراتيجية المبتكرة للمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش، ولإثارة الأسئلة الخاصة بالتكوين والتي سيُمكن الجواب عنها من تحسين نوعية تكوين المهندسين المعماريين.

هذا ومن المقرر أن تعقد الجلسة الثانية ما بين 11 و15 دجنبر 2017، وسيرأس الأسبوعين المهندس المعماري البارز والفيلسوف والمؤرخ، البروفيسور “برونو كييزان”، يرافقه مدرسون من المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بمراكش.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة