أمريكا توافق على شراء المغرب لنظام الدفاع الجوي “باتريوت” في 2022

حرر بتاريخ من طرف

وافق البنتاغون على صفقة بين شركة “لوكهيد مارتن”، وهي أكبر منتج للأسلحة في العالم، والقوات ‏المسلحة الملكية المغربية، لتزويد الدولة الواقعة شمالي أفريقيا بنظام الدفاع الجوي الأمريكي.‏

وتستعد “لوكهيد مارتن” لتكثيف إنتاج صواريخ “باتريوت 3” المتطورة في عام 2022 بخط تصنيع جديد، استجابة لطلبات عدد من حلفاء أمريكا، بما في ذلك المغرب، بحسب موقع “موروكو وورلد نيوز”.

وقال نائب رئيس الدفاع الجوي والصاروخي المتكامل لشركة “لوكهيد مارتن” لمكافحة الحرائق، سكوت أرنولد، إن خط إنتاج (PAC-3 MSE) الجديد في كامدن، أركنساس، “سيكون جاهزا العام المقبل لدعم الطلب القوي على نظام الدفاع الجوي العالي السرعة، صاروخ أرض – جو”.

وتابع أرنولد في تصريحات لموقع “إنسايد ديفينس” خلال المؤتمر السنوي لرابطة الجيش الأمريكي: “نحن نزيد معدل إنتاجنا إلى 500 صاروخ سنويا لمواكبة الطلب محليا ودوليا”.

وأضاف: “لدينا عملاء يمتدون من أوروبا إلى الشرق الأوسط”.

وفي عام 2019، أجرت الإدارة الأمريكية مع المغرب مفاوضات على توريد نظام الدفاع الجوي “MIM-104 Patriot American”، بغرض تحسين القدرة الدفاعية للقوات المسلحة الملكية.

كما وافقت أمريكا على حزمة أسلحة بقيمة 4.25 مليار دولار للقوات المسلحة المغربية، بما في ذلك 36 مروحية هجومية ثقيلة الوزن من طراز “أباتشي” AH-64، وغيرها من الأسلحة ومعدات الصيانة المرتبطة بها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة