أمتار فصلت طائرتين مدنيتين عن التصادم في الأجواء!

حرر بتاريخ من طرف

كادت طائرتان إيرلنديتان أن تتصادما أثناء التحليق داخل المجال الجوي الإسباني، حيث اضطر ربانا الطائرتين إلى إجراء مناورات خطيرة لتجنب وقوع كارثة جوية مرعبة.

وحدث التقارب الخطير بين هيكلي الطائرتين المدنيتين التابعتين لشركة الخطوط الجوية “Ryan Air”، بتاريخ 2 أكتوبر الماضي، عندما كانت إحداهما تطير جنوبا باتجاه جزيرة مايوركا، بينما كانت الأخرى تحلق شمالا باتجاه مدينة تولوز الفرنسية.

وعلى ما يبدو، لم يلاحظ الربانان أن خطوط الطيران الجوي قد تداخلت فيما بينها بشكل خطير، وذلك عند تحليقهما فوق مدينة بامبلونا الإسبانية، الشهيرة برياضة مصارعة الثيران.

وبلغة الأرقام، اقترب جسما الطائرتين من بعضهما مسافة 4 كيلومترات أفقيا، و122 مترا عاموديا، فقط لا أكثر، بينما نبهت أنظمة الملاحة الجوية طاقمي الطائرتين في اللحظات الأخيرة.

وبسبب سرعة تجاوب طاقمي القيادة، تباعدت الطائرتان بسرعة كبيرة عن مسارهما الخطر، ما جنب وقوع كارثة حقيقية.

وتعد الحادثة الجوية خطيرة جدا، إذ كانت الطائرتان الإيرلنديتان مليئتين تماما بالركاب، في حين فتح تحقيق رسمي شامل حول تفاصيلها.

المصدر: RT

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة