أكبر جبل جليدي عائم في العالم يتفكك وينذر بالخطر!

حرر بتاريخ من طرف

يتفكك أكبر جبل جليدي عائم في العالم، والمعروف باسم A68a، بينما ينجرف نحو جزيرة جورجيا الجنوبية.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية يوم الاثنين شقوقا على طول لوح الجليد، ولكن بحلول يوم الثلاثاء، ظهر جبلان جليديان جديدان من A68a – بعد أيام فقط من انفصال جزء كبير من الجزء الشمالي منه.

وسُمّي الجبلان الجليديان الجديدان بـ A68e، والذي يقيس 33 ميلا بحريا، وA68f الممتد 14 ميلا بحريا.

ويراقب العلماء الجبل الجليدي الضخم لمعرفة ما إذا كان ينحدر في المياه الضحلة، فقد يتسبب في مشاكل لطيور البطريق والفقمات في الجزيرة، التي تبحث عن الطعام في المياه المحيطة.

وقال أدريان لاكمان من جامعة سوانسي بالمملكة المتحدة: “من حوالي ثلاث سنوات ونصف السنة منذ أن ابتعد عن الجرف الجليدي Larsen C، بدأ A68a في التفكك أخيرا”.

وأصدر المركز الوطني الأمريكي للجليد (USNIC) بيانا يوم الثلاثاء أكد فيه أن الجبل الجليدي الضخم يتفكك، ما يؤدي إلى ظهور كتل جديدة أصغر.

واكتُشف A68e وA68f باستخدام القمر الصناعي Sentinel-1A، وهما ثالث ورابع جبلين تشكلا حديثا من A68a منذ نشأتهما من الجرف الجليدي Larsen C في شبه جزيرة أنتاركتيكا، في يوليو 2017.

ورُصدت الشقوق يوم الاثنين على طول المنطقة الجنوبية من A68a، لكنها لم تقطع صفيحة الجليد العائمة.

وبحلول يوم الثلاثاء، أصبحت الشقوق أكثر وضوحا وأسفرت الآن عن ابتعاد قطع صغيرة عن A68a.

ويوم الجمعة، انفصلت قطعة جليدية أكبر عن الجبل الجليدي مماثلة لحجم ولاية ديلاوير.

وافترض العلماء أن قطعة الأرض التي تبلغ مساحتها 70 ميلا مربعا، انفصلت عندما اصطدم الهيكل المتجمد بالجرف القاري خارج الجزيرة، ما أدى إلى “إنتاج جبل جديد”، وفقا لـGizmodo.

وتُظهر صور الأقمار الصناعية يوم الجمعة الجبل الجليدي الأصغر.

وحذر العلماء من أن A68a – مدفوعا بالتيار القطبي القوي – يمكن أن يضرب جنوب جورجيا في غضون أيام.

ويمثل A68a خطرا على الحياة البرية – وله القدرة على سحق الحياة البحرية على الجرف المحيط بالجزيرة وجعل المياه غير مضيافة لأنها تذوب لتطلق المياه العذبة.

المصدر: ديلي ميل

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة