أصحاب نظرية المؤامرة يرصدون شكلا “غريبا” يثير حيرتهم!

حرر بتاريخ من طرف

يدعي أصحاب نظرية المؤامرة أنهم اكتشفوا “قاعدة عسكرية” سرية وسط صحراء غوبي، وذلك بعد رصدهم شكلا دائريا “غريبا” تم تشبيهه بهياكل ستونهنج.

ورصد الشكل الدائري المحير للهياكل، بين كاتماندو في نيبال ومنغوليا، باستخدام خرائط غوغل. وأطلق بعض أصحاب نظريات المؤامرة اسم “China’s Area 51” (منطقة الصين 51) على الموقع، بينما قال آخرون إنه قد يكون عبارة عن مجموعة كبيرة من الألواح الشمسية، أو قاعدة عسكرية سرية.

ويعتقد اثنان من أصحاب نظرية المؤامرة، بليك وبريت كوزينز، اللذان يديران قناة يوتيوب الشهيرة “thirdphaseofthemoon”، أن هذا الموقع الدائري عبارة عن “مدرج للفضاء الخارجي”. كما قالا إنه من الواضح أن 3 طائرات تتمركز وسط القاعدة الدائرية، مع وجود الشاحنات وأبراج المراقبة المتمركزة حول الموقع.

وعلق القراء على المنشور الجدلي، وطرحوا أفكارهم الخاصة حول سبب ظهور التشكيل الغريب. وكتب أحدهم: “ربما يكون مجمع للوحات شمسية ضخمة، أو قاعدة عسكرية قديمة”.

ويقع الموقع على بعد أقل من 160 كم من Jiuquan، حيث يمكن العثور على مقر برنامج الفضاء الصيني ومنصات الإطلاق، ما يوحي بأن له غرضا عسكريا.

وهذه ليست المرة الأولى التي ترصد فيها تكوينات غريبة في صحراء غوبي. ففي السابق، شوهدت مجموعة من الأشكال الغريبة في منطقة مماثلة على حدود مقاطعتي Gansu وXinjiang، شمالي غرب الصين.

وانتشرت عدة ادعاءات حول الغرض من وجودها، بما في ذلك كونها المكان الأفضل لتحقيق أهداف الأقمار الاصطناعية العسكرية.

المصدر: ديلي ميل

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة