أسمن فتاة بالعالم تغادر بلدها مصر لتقي علاجها على يد طبيب هندي

حرر بتاريخ من طرف

تعاني  إيمان عبد العاطى، وهي فتاة مصرية تبلغ من العمر 36 عاما، من مرض السمنة المفرطة نتيجة لخلل فى الهرمونات والغدد، حيث يصل وزنها الى نحو “500 ” كيلو، مما جعلها عاجزة لا تقو على الحركة، وظلت لسنوات عديدة طريحة الفراش والمنزل.
 
وقد بُعث أمل جديد لهذه الفتاة المصرية، بعدما أعلن طبيب هندي، الذي يعد واحدا من اكبر جراحى السمنة فى العالم، تطوعه لعلاجها، وتم تجهيز مركز متخصص لاستقبالها وعلاجها من زيادة إفراز الهرومات بشكل مفرط.
 
وذكرت منابر إعلامية مصرية، أن قوات الحماية المدنية بالإسكندرية استطاعت صباح امس الجمعة، نقل إيمان من مدينة الاسكندرية في مصر إلى مدينة مومباي في الهند، على متن طائرة أعدت خصيصا لها، عبر مطار برج العرب، بعد عدم استطاعتها  الخروج من المنزل لمدة 20 عاما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة