أستاذ يفارق الحياة أمام تلامذته وهو يؤدي رسالته بمدرسة ابتدائية

حرر بتاريخ من طرف

لفظ أستاذ لمادة اللغة العربية أنفاسه الأخيرة، يوم أمس الخميس 10 مارس الجاري، بقسم تابع لمجموعة مدارس أولاد طلحة بمدينة آسفي، بعد أن باغته الموت فجأة وهو يقوم بتدريس تلامذته بالفصل.

وبحسب مصادر محلية، فإن الأستاذ الذي فارق الحياة كان يعاني من مرض في القلب، نتج عنه إضطرابات مسبقة ما دفعه إلى تقديم ملف طبي مفصل عن وضعيته الصحية إلى إدارة المؤسسة المذكورة لإشعارها بحالته المرضية.

وأوضح المصادر نفسها، أن تلامذته أصيبوا بصدمة شديدة جراء سقوط أستاذهم في الأرض وهو يؤدي مهامه داخل الفصل ، ما خلف لهم الدهول و الحيرة قبل أن تتدخل إدارة المؤسسة التعليمية لمباشرة المساطر القانونية. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة