أزيد من 2228 استشارة.. مغاربة العالم يستفسرون عن أوضاعهم القانونية في ظل كورونا

حرر بتاريخ من طرف

كشفت جمعية المحامين المغاربة ومن أصول مغربية الممارسين بالخارج، أن عدد الإستشارات القانونية المقدمة للمغاربة العالقين بالخارج، بلغ في  ظرف شهر من انطلاق  المبادرة التي أطلقها أكثر من 56 محامي ومحامية ممارسين بـ14 دولة من أجل تقديم الإرشاد والتوجيه وتقريب المعلومة القانونية من مغاربة العالم، (بلغ) أكثر من 2228 استشارة، بمعدل 75 استشارة في اليوم.

وأوضحت الجمعية في بلاغ لها، أن مواضيع الاستشارات المذكورة تمحورت حول قضايا  ناتجة عن  الحجر الصحي وأخرى حول تسوية الوضعية، واستشارات حول تجديد الاقامة في ظل الحجر الصحي، واستشارات حول صلاحية التاشيرة للمغاربة العالقين بالخارج، ووضعية الحاصلين على تأشيرة التجمع العائلي قبل إعلان الحجر الصحي ولم يستطيعوا الدخول إلى دول الاستقبال، مع احتمال أن تنتهي  صلاحية مدة التأشيرة.

وهمت الإستشارات أيضا وفق المصدر ذاته، قضايا الشغل، والطرد المؤقت والتعسفي  الناتج عن إعلان حالة الحجر الصحي، وحول السكن والتداوي والتسجيل في البلديات.

وتتوزع هذه الإستشارات، حسب الدول، على اسبانيا بـ 1234 استشارة  تليها في المرتبة الثانية دولة ايطاليا بـ 400 وفي المرتبة الثالثة دولة فرنسا بـ 236 وتليها انجلترا بـ 122 وتونس بـ 104 وبلجيكا بـ 43  والولايات المتحدة بـ 36 والجزائر  بـ 20 والمانيا بـ 15 وفنلندا بـ 10 وكندا بـ 6 وأوكرانيا بـ 2.

وذكرت الجمعية، أنها تلقت اتصالات من ليبيا لبعض المغاربة العالقين الذين استشاروها بخصوص الخروج من ليبيا عبر  حدود تونس.

وأيضا اتصالات من بعض الطلبة المغاربة بكلية الطب بتونس عالقين  بالمغرب موضوعها عودة الدراسة والامتحانات بتونس وعدم تمكنهم من العودة لمتابعة دراستهم  بسبب الحظر الصحي وتعليق الرحلات الجوية.

وأشارت الجمعية كذلك أنها توصلت بمكالمة من مجموعة تفوق 800 ليبي محجوز بمركز بمدينة مليلية وكذلك  مكالمة  من ماليزيا .

ولفت البلاغ إلى أنه :”على السلطات  المغربية وبالأخص الحدود أن لا تمنع افراد الجالية من الدخول بسبب انتهاء صلاحية رخصة اقامتهم أثناء  الحجر الصحي. نفس الشيء بالنسبة لأصحاب التأشيرة”، مطالبة المغرب بضرورة وقف معاناة العالقين وذلك بالسماح لعودتهم قريبا للوطن.

يشار إلى أن أكثر من 56 محامي ومحامية ممارسين بأربعة عشر دولة (14) عبر العالم ( المانيا وايطاليا واسبانيا وفرنسا وهولندا وفنلنديا وتونس والجزائر ولوكسمبورغ وكندا والولايات المتحدة الامريكية وبلجيكا  وانجلترا  واكرانيا)  فتحوا وبالمجان هواتفهم  من أجل الإرشاد و التوجيه وتقريب المعلومة القانونية لكل أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج و كذا  للمغاربة العالقين بدول العالم، وذلك منذ فاتح أبريل الماضي.

 

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة