أخنوش: “الأحرار” ليس عدوا لتيار والمواطن المغربي يريد خدمات جيدة

حرر بتاريخ من طرف

عقد حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم السبت في المحمدية ،لقاء تواصليا مع مناضلیه بجھة الدار البيضاء – سطات،حضره أزيد من 4500 مشارك ، يندرج في إطار الجولات التي ینظمھا الحزب في مختلف مناطق المملكة، من أجل الاستماع عن قرب لتطلعات والاطلاع على المشاكل والقضایا التي تحظى باھتمامھم.

وقال عزیز أخنوش ، في كلمة بالمناسبة، إن حزب التجمع الوطني للاحرار، “ليس عدوا لتيار أو اتجاه معين”، و يتجسد عمله الحقيقي في محاربة الفقر والهشاشة والبطالة، بغية المساهمة في ايجاد حلول ناجعة لمختلف المشاكل .

وأضاف أخنوش، أن حزب التجمع الوطني للأحرار يتوفر على الكفاءات القادرة على إيجاد تلك الحلول، مهيبا بمناضليه الى التشبت بشعار الحزب ” أغراس أغراس” ،الذي يضمن له التفوق في الاستحقاقات القادمة ، و مشيدا في نفس الوقت بالتضحيات التي يقومون بها من خلال الاشتغال المتواصل بغية التواصل الدائم مع المواطنين و الاصغاء لمتطلباتهم وهمومهم .

وفي هذا الصدد ، أعلن عزيز أخنوش، عن اطلاق “برنامج 100 يوم 100 مدينة”، من شهر نونبر 2019، إلى غاية يوليوز 2020 بهدف إشراك المواطنين في بلورة عرض سياسي ، يتضمن اولويات كل مدينة على حدة في افق الاستحقاقات المقبلة.

و أكد ” أن المواطن المغربي يريد الحصول على خدمات جيدة، لاسيما في مجالات الصحة والتعليم والشغل”، منتقدا ضعف الاستثمار الوطني الخاص مقابل الاستثمارات الأجنبية في المغرب ، رغمأ الحل الدائم لاشكالية التنمية سيقى هو الراسمال الوطني .

ودعا ايضا الى المشاكل الإدارية التي تعرقل الاستثمارات الوطنية والأجنبية في المملكة، والقضاء على هذه العراقيل بصفة نهائية، واصفا ذلك بكونه إجراما اقتصاديا

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة