أخذ جرعة ثانية من أسترازينيكا قبل 28 غشت يُربك مصابين بكورونا

حرر بتاريخ من طرف

وجد مجموعة من المواطنين الذين أخذوا الجرعة الأولى في وقتها المحدد من لقاح أسترازينكا والذين أصيبوا بفيروس كورونا خلال هذه الأيام أنفسهم في حيرة، بعد قرار وزارة الصحة الذي دعت فيه الأشخاص الملقحين بالجرعة الأولى من لقاح (أسترازينيكا) إلى أخذ الجرعة الثانية قبل 28 غشت الجاري.

ويسود استياء عارم وسط مجموعة من الملقحين بالجرعة الأولى والذين أصيبوا بالفيروس، وبالطبع لا يمكن أخذ الجرعة التانية مع ظهور الأعراض، لكن بلاغ وزارة الصحة بضرورة أخذ الجرعة التانية قبل 28غشت بعثر كل الأوراق كون الأطر الصحية في مراكز التلقيح ينصحون بعدم أخد الجرعة إلا وبعد إنقضاء حوالي الشهر على الإصابة وأنهم ليسوا على استعداد لتحمل المسؤولية.

ويتساءل العديد من المواطنين الذين أصيبوا بكوفيد19 و الملقحين بالجرعة الأولى من لقاح أسترازينكا عن مصير جرعتهم الثانية، وعن المضاعفات التي يمكن أن تحدث لهم في حال أخذ الجرعة الثانية رغم مرضهم بالفيروس قبل تاريخ 28 غشت الجاري.

وكانت وزارة الصحة قد حثت في بلاغ لها، على مراعاة انقضاء مدة 28 يوم بين الجرعتين، وذلك تفاديا لعدم إمكانية توفر هذا اللقاح بعد مرور التاريخ المذكور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة