أحداث مليلية..الـCNDH يحدث لجنة استطلاعية وينتقد صورا وأشرطة “مضللة”

حرر بتاريخ من طرف

تطورات متسارعة لتداعيات أحداث محاولة تسلل جماعية لمهاجرين غير نظاميين إلى مليلية انطلاقا من محيط الناظور، مع ما نجم عنها من تدخلات للقوات العمومية، وتسجيل حالات وفاة، وإصابات متفاوتة الخطورة في صفوف المهاجرين، وعناصر القوات العمومية. فقد أعلن المجلس الوطني لحقوق الإنسان عن إحداث لجنة استطلاعية، وذلك بعد تقارير منظمات حقوقية انتقدت تدخل السلطات المحلية.

وقال المجلس إن وفدا تابعا له يقوم بمهمة استطلاعية بمدينة الناظور ونواحيها، بتكليف من رئيسة المؤسسة، أمية بوعياش، وذلك على إثر الأحداث المأساوية والعنيفة التي ترتبت عن محاولات عبور مئات المهاجرين لبوابة العبور بين مدينتي الناظور ومليلة، وما نتج عنها.

وارتفعت حالات الوفاة إلى 23 حالة وإصابة 76 من العابرين وجرح 140 عنصرا من عناصر القوات العمومية.

وقال المجلس إنه تابع عبر لجنته الجهوية بالشرق وأعضائها بنواحي الناظور، المعلومات المتقاطعة بخصوص العدد الهائل للأفراد الذين حاولوا العبور في نفس الوقت وحدة العنف وحجم الخسائر في الأرواح. كما عاين مجموعة من الصور والفيديوهات المنتشرة.
لكنه سجل نشر صور وفيديوهات لا علاقة لها بمحاولة عبور المهاجرين، أكد بأنها تتضمن تضليلا ومعطيات غير حقيقية بشأن العبور الجماعي المكثف وما نتج عنه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة