أتباع شباط ينهزمون في معركة رئاسة مجالس المقاطعات بفاس 

حرر بتاريخ من طرف

خرج أتباع شباط عن حزب جبهة القوى الديمقراطية، اليوم الثلاثاء، منهزمين في معركة رئاسة مجالس مقاطعات بمدينة فاس جرت انتخاباتها في مقر الجماعة. وفاز مرشحو التحالف الذي يتزعمه التجمع الوطني للأحرار بفرق شاسع، بل تمكنوا حتى من الحصول على أصوات بعض الأعضاء الذين ينتمون إلى حزب جبهة القوى الديمقراطية.

وفاز حميد فتاح عن حزب الاستقلال برئاسة مجلس مقاطعة سايس كما كان متوقعا، في مواجهة أبو مهدي أبو الحسن علي، عن حزب الجبهة. كما فاز خالد الحجوبي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، باسم التحالف، برئاسة مجلس مقاطعة المرينيين، في مواجهة كل من خالد اليحياوي عن حزب الجبهة، وخالد مجاهد عن حزب الحركة الشعبية.

وفي السياق ذاته، قال حزب جبهة القوى الديمقراطية، في بلاغ أصدره اليوم الثلاثاء، إنه أعطى الصلاحية لجميع المستشارات والمستشارين بمختلف المقاطعات التصويت أو الإمتناع أو ما يرونه مناسباً خلال عملية التصويت، مادام الدستور والقوانين التنظيمية تنص على حرية التعبير. وجدد التأكيد على أنه سيتبنى معارضة بناءةً من أجل حماية مصالح الساكنة والدفاع عنها.

ويرتقب أن يحصد التحالف الرباعي الذي يقوده الأحرار رئاسة كل مجالس مقاطعات المدينة، بعدما جرى توقيع اتفاق للتحالف ينص على تقسيم المسؤوليات بين كل من حزب الأصالة والمعاصرة وحزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي وحزب التجمع الوطني للأحرار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة