أبو زيد وبنعتيق وبوبكري يعلنون عن الترشح لخلافة لشكر

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت حسناء أبو زيد، القيادية في حزب الاتحاد الاشتراكي، عن ترشحها لخلافة ادريس لشكر في منصب الكاتب الأول للحزب. وقالت المصادر إن أبو زيد وضعت اليوم ترشيحها الرسمي لدى مكتب الضبط بالمقر المركزي للحزب بالرباط.

وأعلن الحزب بأنه قرر أن يعقد مؤتمره الوطني في الفترة الممتدة ما بين 28 و30 يناير القادم.

وأمضى ادريس لشكر، الكاتب الأول الحالي للحزب، ولايتين متتاليتين في هذا المنصب. وطبقا للقانون الأساسي للحزب، فإنه لن يكون بإمكانه الترشح لولاية ثالثة.

وقبل أبو زيد، كان عبد الكريم بنعتيق قد أعلن في الشهر الماضي عن قراره خوض هذا السباق من أجل الفوز بمنصب الكاتب الأول للحزب. ويوجد كل من أبو زيد وبنعتيق في خلاف مع الكاتب الأول الحالي للحزب، وعدد كبير من نشطاء الحزب الذين يؤيدونه.

وإلى جانب أبو زيد وبنعتيق، قرر محمد بوبكري، عضو المكتب السياسي الحالي للحزب، الترشح بدوره لهذا المنصب. وقال في رسالة وجهها للرأي العام الاتحادي والرأي العام الوطني، إنه قرر أن يترشح لمسؤولية منصب الكتابة الأولى، موردا بأن هذا القرار قد اتخذه بعد تأمل عميق في الظروف العصيبة التي يمر منها هذا الحزب.

ويوجد حزب الاتحاد الاشتراكي في المعارضة، ويعيش صراعات داخلية كبيرة. وعاش فترة تراجع كبيرة منذ تجربة قيادته لحكومة التناوب التوافقي. لكنه تمكن في الانتخابات الأخيرة من الحصول على المرتبة الرابعة من حيث عدد المقاعد في البرلمان. وأشاد الكاتب الأول الحالي بهذه الحصيلة، موردا بأنها تجعله على قائمة الأحزاب في المعارضة، وقد تدفعه لأن يقود الحكومة القادمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة