أبعدوا الخفافيش والمحتالين من جسم الصحافة بمراكش : من فضلكم …

حرر بتاريخ من طرف

أبعدوا الخفافيش والمحتالين من جسم الصحافة بمراكش : من فضلكم ...
لاشك أن الوقت قد حان بمدينة مراكش، وعلى صعيد الجهة كي تتدخل كافة الأجهزة المسؤولة محليا وجهويا ، للتصدي لخفافيش الظلام ( المحتالين والنصابين باسم الصحافة ). وهي بريئة منهم براءة.الذئب من قميص يوسف ، الذين نجدهم يتهافتون على التجمعات والاجتماعات والمنتديات والملتقيات والندوات ، لاستعراض عضلاتهم كصحافيين سواء الصحافة المكتوبة او الالكترونية والتصويرية .

يحملون في أيديهم جرائد محلية ما انزل الله بها من سلطان ، ومنهم من يدعي انه ينتمي لجرائد يومية وطنية محترمة ، ومنهم من يدعي انه يصور لبعض الجرئد اليومية أو الالكترونية
وهذه الجرائد جميعها بريئة منهم ولاتجمعها بهم أية علاقة إنما السنطيحة …

: ولايعلمون انهم ينتحلون صفة نظمها القانون ، ومنهم من يحدث جريدة محلية ويقوم بتوزيع بطائقها تحت الطلب لكل من هب ودب ، حتى كادت مهنة الصحافة بمراكش ان تفقد شرعيتها بتهور الذين ينطقون باسمها ، وهم لايفهون أجناسها وضوابطها وميكنزماتها .

إنهم محتالون ونصابون ليس إلا… فمتى كان ميدان الصحافة ميدان لمن لاميدان له ، لاثم لا إن الصحافة مهنة شريفة تربطها علاقات مع المجتمع والرأي العام المحلي والجهوي والوطني كلها صدق في نقل الأخبار والأحداث ، وكما قال الأديب العربي المشهور ” نجيب محفوظ” ان الصحافة ميدان تلتقي فيه جميع الثقافات وهي فن من أروع الفنون .

والصحافي مؤتمن على كل كتاباته وما ينقله للقارئ من أخبار ووقائع الأحداث ، إذن من المفروض فيه ان يكون بعيدا عن الشكوك .وان ماحدث خلال المهرجان الدولي للفيلم بمراكش في دورته 12 ، من توافد حشد من الصحافيين والمصورين الصحافيين المزورين ، لكن بديهية مسؤولي مصلحة الصحافة بهذا المهرجان كانت حاضرة وأبعدتهم واختفوا دون رجعة ، لايترك مجالا للشك كون مجال الصحافة بمراكش يحتاج إلى إلتفاتة الجميع من مسؤولين وأجهزة أمنية وقضائية وفرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بمراكش ، لإيقاف نزيف شرذمة المحتالين والنصابين الذين يتربصون ويتحركون يمينا ويسارا تحت ذريعة ” صحافيين ومصورين صحافيين ” واغلبهم لايفرقون بين الفال والفول …كما تقول العرب.

ومرة أخرى وبكل غيرة على هذا الجسم ونظرا للتجربة الطويلة التي راكمتها في هذا الميدان منذ ماينيف على ثلاثين سنة مضت ، فان الصحافة ميدان
لايقبل الفيروسات الهدامة ولايقبل الاحتيال ولايقبل الكذب ولايقبل
والخفافيش الظلامية ، فيا مسئولي مراكش أبعدوا الخفافيش
والمحتالين من جسم الصحافة من فضلكم لأنه يستغيث ، فهل من مغيث…؟؟؟

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة