بوريطة يجري سلسلة من المباحثات مع مشاركين في منتدى تحالف الحضارات

حرر بتاريخ من طرف

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الأربعاء بفاس، سلسلة من المباحثات مع مشاركين في المنتدى العالمي التاسع للأمم المتحدة لتحالف الحضارات.

وفي هذا الإطار، أجرى بوريطة مباحثات مع وزير الخارجية البرتغالي جواو غوميز كرافينيو، على هامش المنتدى الذي تحتضنه مدينة فاس يومي 22 و23 نونبر الجاري.

كما تباحث بوريطة مع نائب رئيس برلمان السوق المشتركة الجنوبية “المركوسور”، روسومانو سيلسو، بشأن آفاق التعاون بين المغرب وهذا التجمع الإقليمي.

وقال سيلسو، في تصريح للصحافة، عقب هذه المباحثات، “نحن هنا لإقامة علاقات تبادل تجاري بين المغرب والسوق المشتركة الجنوبية”، مسجلا أن مذكرة التفاهم، الموقعة أمس مع البرلمان المغربي، مهمة جدا بالنسبة لهذه المنطقة.

وأضاف أن الوفد الممثل للسوق المشتركة الجنوبية جاء لتعزيز شراكته مع المغرب، مشددا بشكل خاص، على ضرورة زيادة الصادرات المغربية إلى البرازيل، وأوروغواي، وباراغواي، والأرجنتين.

كما التقى بوريطة مع وفد من أعضاء مركز “نظامي الكنجوي” الدولي، الذي يضم رؤساء ورؤساء وزراء سابقين لكل من لاتفيا وصربيا والبوسنة والهرسك وبلغاريا وجورجيا وجمهورية التشيك، إضافة إلى رؤساء سابقين للجمعية العامة للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة الإيسيسكو.

وفي هذا السياق، قالت فايرا فيكيفرابيرغا، رئيسة لاتفيا السابقة والرئيسة المشاركة للمركز في تصريح للصحافة، إن اللقاء شكل مناسبة للاطلاع على التطورات السياسية بالمملكة ومستجدات قضية الصحراء المغربية، وكذا علاقات المملكة مع دول الجوار، والتي تكتسي أهمية على الصعيد الدولي.

ويتوخى مركز “نظامي الكنجوي” الدولي، الذي تأسس عام 2012 بأذربيجان، النهوض بالتعليم وتعزيز التسامح والحوار والتفاهم في العالم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة