بعد مغادرته لـ”البيجيدي”.. رئيس جماعة صفرو يقرر اعتزال العمل السياسي “النتن”

حرر بتاريخ من طرف

تطورات مثيرة في ملف استقالة جمال الفيلالي، رئيس المجلس الجماعي لصفرو من حزب العدالة والتنمية. فقد أعلن، في بيان له، اليوم الجمعة، بأنه قرر أن اعتزال العمل السياسي الذي وصفه بـ”النتن”، وذلك كرد فعل منه على “ترهيب” الناخبين من قبل باشا المدينة، وعرقة تشكيل لائحته التي كان يستعد لأن يخوض بها الانتخابات القادمة.

وقرر الفيلالي، في وقت سابق، أن يتقدم للانتخابات المقبلة بدون انتماء سياسي، لاستكمال “الأوراش المهمة” التي بدأها بالمدينة.

وانتقد الفيلالي باشا المدينة، واتهمه بـ”ترهيب” الناخبين”، وكان هذا الباشا هو نفسه الذي منحه الفيلالي الأسبقية في التوصل برسالة الاستقالة من حزب العدالة والتنمية، حتى قبل أن تتوصل بها هياكل حزب “المصباح” بالإقليم.

ويواجه الفيلالي ملفات ثقيلة تتعلق بسوء التسيير والتدبير في قسم جرائم المال بمحكمة الاستئناف بفاس.

وقد قرر الاستقالة من حزب العدالة والتنمية بعدما تأكد بأن هذا الأخير لن يزكيه للعودة مجددا وكيلا للائحته لخوض الانتخابات القادمة، وذلك على خلفية الأزمة التي خلقها داخل الحزب بسبب تدبيره الانفرادي للشأن الجماعي، ودفع الأغلبية التي بجانبه لفك ارتباطها به، واستعدائه للفعاليات الجمعوية بالمدينة.

وفضل الفيلالي أن يستبق قرار إبعاده عن اللوائح الانتخابية للحزب بقرار الاستقالة التي بعثها إلى الكاتب الإقليمي عن طريق السلطة المحلية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة