نائب رئيس جماعة سعادة يكشف حقيقة تطاوله على اختصاصات المجلس الجماعي

حرر بتاريخ من طرف

على اثر الضجة التي اثارها رفع برقية ولاء من طرف احد اعضاء مجلس سعادة، والتي كانت موضوع شكاية من بعض الاعضاء، كشف مقرب من النائب الثاني لرئيس جماعة سعادة المعني بموضوع الشكاية، انه قام برفع برقية الولاء إلي السدة العالية بالله كإخلاص ووفاء للعرش العلوي المجيد، والتي تخللتها التعزية في وفاة الأميرة الجليلة للامليكة تغمدها الله برحمته، في جو ملائم حضر فيه أعيان منطقة سعادة و بعض شرفاء آل البيت وهيئات المجتمع المدني، وسلمت نسخة من البرقية إلي قائد قيادة سعادة.

وحسب المصدر ذاته فإن البرقية لا يوجد فيها ما يدل على اصدارها نيابة عن المجلس الجماعي كما ادعى اعضاء من الاخير في شكايتهم الموجهة لوالي الجهة، حيث قدمها بصفته منسقا لمجلس شرفاء آل البيت، بعيدا عن أي انتماء سياسي أو حزبي.

ووفق المصدر ذاته فإن النائب المعني لم يقدم برقية الولاء باسم المجلس، ما ينفي عنه تهمة تجاوز الاختصاصات المخول له التي اوردها بعض الاعضاء في شكايتهم الموجهة للوالي ضده، مشيرا انه الامر له علاقة بصرع سياسي وتشويش مفترض من المعارضة، دون ان تملك مبررا على ما اعتبرته تجاوزا لاختصاصاته وتطاولا على المجلس الجماعي الذي ينتمي اليه.

وكان مجموعة من الاعضاء قد وجهوا شكاية الى والي جهة مراكش آسفي توصلت كشـ24 بنسخة منها، والتي جاء فيها ان النائب الثاني لرئيس جماعة سعادة قام برفع برقية ولاء، بثث على المباشر في يوم الخميس 30 شتنبر 2021،بمنزل المشتكى به بجماعة سعادة، معتبرة انه تجاوز من خلالها الاختصاصات المخولة له، وتدخل في اختصاصات المجلس، كما انهم انتقدوا مستوى تقديم هذه البرقية على اساس أنها قدمت بمستوى لا يليق بها شكلا ومضمونا، ولا يشرف المجلس الذي ينتمي اليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة