من المسؤول عن إهمال صورة جلالة الملك بمدخل سوق شهير بجامع الفنا؟

حرر بتاريخ من طرف

بالرغم من كونها تتواجد في مدخل احد اهم الاسواق بساحة جامع الفنا بمراكش، ورغم رمزيتها الكبيرة، الا ان صورة جلالة الملك محمد السادس وولي عهده الامير مولاي الحسن المتواجدة بسوق البهجة بمراكش، تعرف اهمالا غير مفهوم من طرف التجار والسلطات، وكذا عمال الاوراش المفتوحة .

وعاينت كشـ24 كيف يتم التعامل باستهتار مع صور عاهل البلاد وولي عهده، حيث تركت الصورة دون عناية او صيانة او تنظيف، بل اكثر من ذلك صارت مخلفات البناء توضع بجنباتها والدراجات تركن ايضا بشكل عشوائي، وبدون ادنى احترام او اعتبار للصورة الملكية.

ويتساءل مهتمون عن المسؤول عن هذا الاهمال، علما أن السلطات المحلية متواجدة طيلة الوقت بجامع الفنا، ومحيطها وهو ما يثير الاستغراب والتساؤل بشأن عدم تدخلها لتصحيح الوضع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة