ملتقى مغربي للمسرح يسعى لاستكشاف مواهب جديدة

حرر بتاريخ من طرف

أوصت لجنة التحكيم المشرفة على اختيار مجموعة من المواهب الشابة في مجال المسرح في إطار الدورة الثانية من ملتقى مباريات الارتجال المسرحي بفاس المنظمة من طرف جمعية الشروق للسينما والمسرح يومي 15 و16 فبراير، بضرورة تقديم تكوين مستمر للشباب في مجال المسرح على مدار الأسبوع، وذلك من أجل صقل مواهب الشباب وتطوير مهاراتهم الإبداعية.

وشهد ملتقى مباريات الارتجال المسرحي بفاس الذي أقيم بدار الشباب جنان الورد، مشاركة ما يناهز 50 شابا وشابة في الإقصائيات من صفرو وتازة ومناطق أخرى بجهة فاس مكناس، تم في الأخير اختيار خمس مواهب جديدة ستستفيد من تدريب مسرحي مكثف، وتشارك في العرض المسرحي الجديد لجمعية الشروق للسينما والمسرح الذي يحمل عنوان “بيريمي” تأليف حميد الطالبي وإخراج رشيد الحياني.

وقال رشيد الحياني مدير الملتقى في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إنهم وقفوا في هذه الدورة على مواهب جديدة صاعدة في مجال المسرح تحفل بها جهة فاس مكناس، مضيفا أنهم سيعملون لبرمجة تكاوين وتداريب للمواهب التي سيتم اختيارها، مؤكدا أن الغرض من مباريات الارتجال المسرحي هو التنقيب عن المواهب واحتضانها بشكل جيد وتقديم يد العون والمساعدة لها، مشيرا إلى أن الملتقى شهد حضور مجموعة الفنانين من بينهم خالد ازويشي وعبد العالي فهيم وعبد الفتاح بندعنان.

وأضاف رشيد الحياني، أن جمعية الشروق للسينما والمسرح سعت من خلال ملتقى مباريات الارتجال المسرحي إلى خلق تظاهرة مختلفة عن التظاهرات التي تنظم على صعيد مدينة فاس، مشيرا إلى أن اكتشاف المواهب الشابة وتقديم تكوين نظري وتطبيقي ليس بالأمر السهل، إذ برمجت الجمعية سلسلة من التداريب سيشرف عليها فنانون من فرع فاس لنقابة مهنيي الفنون الدرامية.

ويأتي الملتقى كشكل من أشكال التكوين المستمر في المجال المسرحي وخلق الفرجة، يقوم فيها الجمهور الحاضر باختيار موضوع الفقرة الارتجالية التي سيشاهدها ويشاهد كيف يبدع المشاركون في ارتجالها، كما يهدف الملتقى بشكل عام إلى تقوية المهارات المسرحية للشباب وتحسين أدائهم وتوفير جسر تواصل مستمر في ما بينهم وبين الممثلين المحترفين، وتمكينهم من اكتساب آليات اشتغال احترافية تساعدهم على الاستمرار بالمجال.

تجدر الإشارة إلى أن جمعية الشروق التي تأسست منذ 23 سنة بفاس، شاركت مؤخرا في مهرجانات مسرحية خارج المغرب بعرضيها المسرحيين: رحلة السعادة والبلدان المهجورة، بكل من سلطة عمان والجزائر وتونس ومصر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة