الاثنين 15 أبريل 2024, 11:57

مراكش

خــاص.. “كشـ24” تبشر المراكشيين بخصوص موعد إعادة فتح مسجد الكتبية


أمال الشكيري نشر في: 23 فبراير 2024

كشف مصدر خاص لـ "كشـ24"، أن مسجد الكتبية الذي تم إغلاقه بعد تضرره جراء زلزال 8 شتنبر المدمر، سيكون جاهزا خلال شهر رمضان، فيما سيتعذر فتح باقي المساجد المتضررة لعدم جاهزيتها.

وأكد المصدر ذاته، أن الأشغال تجري على قدم وساق منذ حوالي شهر ونصف بمسجد الكتبية التاريخي الذي يكتسي طابعا خاصا لدى المراكشيين، من أجل إعادة فتحه في وجه المصلين خلال الشهر الفضيل، مشيرا إلى أنه من المنتظر أن تقام صلاة آخر جمعة من شهر شعبان الموافق لـ8 مارس المقبل بالمسجد المذكور.

وبخصوص المساجد الأخرى المتواجدة بالأحياء الأكثر تضررا والقريبة من مسجد الكتبية، كما هو الشأن بالنسبة لحي الملاح الذي تم إغلاق مساجده الثلاثة عقب الزلزال، أفاد المصدر ذاته، بأنها لا تزال خارج الخدمة، وأن الوزارة الوصية ستعمل على تجهيز ساحة المسجد السالف الذكر ، كمكان بديل من أجل استقبال المصلين من ساكنة هذه الأحياء، لإقامة صلاة التراويح خلال الشهر الفضيل.

وفيما يخص موعد إعادة فتح باقي المساجد التي تم إغلاقها على مستوى جهة مراكش آسفي، عقب تضررها بشكل جزئي أو كلي جراء الزلزال، أوضح المصدر ذاته، أنه من المنتظر أن تنتهي الأشغال خلال السنة الجارية في 75 مسجدا تتوزع بين 30 مسجدا بمراكش تتواجد بالمدارات السياحية، و20 بإقليم الحوز، و25 بإقليم شيشاوة،  وستكون جاهزة لإستقبال المصلين خلال السنة ذاتها، فيما ستكون باقي المساجد جاهزة في أفق 2026.

أما مساجد المدينة الحمراء التي تم إغلاقها قبل الزلزال من أجل الإصلاح والتأهيل، فقد أكد المصدر عينه، أن الأشغال انتهت في معظمها وستكون أيضا جاهزة لاستقبال المصلين خلال شهر رمضان المقبل.

جدير بالذكر، ، أن عدد الأماكن الدينية المتضررة من “زلزال الحوز”، بلغ 2516، من بينها 2217 مسجدا وحراستها، وفق ما كشفه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق.

 

كشف مصدر خاص لـ "كشـ24"، أن مسجد الكتبية الذي تم إغلاقه بعد تضرره جراء زلزال 8 شتنبر المدمر، سيكون جاهزا خلال شهر رمضان، فيما سيتعذر فتح باقي المساجد المتضررة لعدم جاهزيتها.

وأكد المصدر ذاته، أن الأشغال تجري على قدم وساق منذ حوالي شهر ونصف بمسجد الكتبية التاريخي الذي يكتسي طابعا خاصا لدى المراكشيين، من أجل إعادة فتحه في وجه المصلين خلال الشهر الفضيل، مشيرا إلى أنه من المنتظر أن تقام صلاة آخر جمعة من شهر شعبان الموافق لـ8 مارس المقبل بالمسجد المذكور.

وبخصوص المساجد الأخرى المتواجدة بالأحياء الأكثر تضررا والقريبة من مسجد الكتبية، كما هو الشأن بالنسبة لحي الملاح الذي تم إغلاق مساجده الثلاثة عقب الزلزال، أفاد المصدر ذاته، بأنها لا تزال خارج الخدمة، وأن الوزارة الوصية ستعمل على تجهيز ساحة المسجد السالف الذكر ، كمكان بديل من أجل استقبال المصلين من ساكنة هذه الأحياء، لإقامة صلاة التراويح خلال الشهر الفضيل.

وفيما يخص موعد إعادة فتح باقي المساجد التي تم إغلاقها على مستوى جهة مراكش آسفي، عقب تضررها بشكل جزئي أو كلي جراء الزلزال، أوضح المصدر ذاته، أنه من المنتظر أن تنتهي الأشغال خلال السنة الجارية في 75 مسجدا تتوزع بين 30 مسجدا بمراكش تتواجد بالمدارات السياحية، و20 بإقليم الحوز، و25 بإقليم شيشاوة،  وستكون جاهزة لإستقبال المصلين خلال السنة ذاتها، فيما ستكون باقي المساجد جاهزة في أفق 2026.

أما مساجد المدينة الحمراء التي تم إغلاقها قبل الزلزال من أجل الإصلاح والتأهيل، فقد أكد المصدر عينه، أن الأشغال انتهت في معظمها وستكون أيضا جاهزة لاستقبال المصلين خلال شهر رمضان المقبل.

جدير بالذكر، ، أن عدد الأماكن الدينية المتضررة من “زلزال الحوز”، بلغ 2516، من بينها 2217 مسجدا وحراستها، وفق ما كشفه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق.

 



اقرأ أيضاً
الدعوة بمراكش إلى إحداث حزام غابوي على طول الساحل الأطلسي المغربي
دعا المشاركون في المنتدى الدولي الثالث للأشجار، الأحد بمتحف محمد السادس لحضارة الماء بمراكش، إلى إنشاء حزام غابوي على طول الساحل الأطلسي المغربي بعمق 100 كلم. وأبرز المشاركون من خلال التوصيات التي توجت أشغال المنتدى الذي نُظم على مدى ثلاثة أيام، أن هذا المشروع الواعد من شأنه المساهمة في توسيع نطاق المساحات الغابوية المتواجدة حاليا، وخلق ضيعات فلاحية وللرعي تتلاءم مع الظروف المناخية المحلية، بالإضافة إلى تشجيع المهارات في الحرف التقليدية ذات الارتباط بالغابات. وأوصوا أيضا، خلال هذا المنتدى المنظم بمبادرة من جمعية الأشجار والعلوم والتقاليد، ومؤسسة ابن رشد، وجمعية ابن البيطار، بإحداث مرصد للمناخ ونظام إنذار لتفادي الخسائر المادية والبشرية وتخفيف الأضرار، مؤكدين على ضرورة تعزيز الوعي بالتغيرات المناخية والتكيف معها، وتعزيز التربية على البيئة. كما تضمنت التوصيات التأكيد على أهمية تطوير الأبحاث في العلوم والهندسة البحرية وعلم المناخ، وعلى ضرورة التحديث المنتظم لنماذج التنبؤ ورسم خرائط لمناطق الخطر مع مراعاة جميع المعايير الجيولوجية والبيئية، فضلا عن تعزيز الإستراتيجية الوطنية للتدبير المندمج للمناطق الساحلية وتنظيم الأنشطة ذات البعد السوسيو-اقتصادي. وفي هذا الصدد، أبرز مؤسس جمعية الأشجار والعلوم والتقاليد، كلود لوفيبفر، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن اختيار المغرب لاحتضان هذا المنتدى نابع من عدة أسباب من بينها ما تزخر به المملكة من فرص عديدة في هذا المجال حيث تتوفر على سبع مناطق مناخية مما يجعلها بلدا رائدا في مجال تدبير والتكيف مع المناخ. وأشار إلى أن مشروع إحداث حزام غابوي على طول الساحل الأطلسي المغربي يروم تثمين مبادرة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني الذي أطلق أول حزام غابوي، لافتا من جهة أخرى، إلى أن هذا المنتدى شكل فرصة مواتية لجمع ثلة من العلماء والباحثين يسعون جميعا إلى ارساء عالم متوازن على المستوى البيئي. من جهته، أبرز رئيس مؤسسة ابن رشد لتشجيع البحث العلمي والابتكار والتنمية المستدامة بدر الدين قرطاح، في تصريح مماثل، أن منتدى مراكش عرف نجاحا كبيرا، بعد النسختين اللتين نظمتا بكل من فرنسا وسويسرا، مضيفا أن هذا الملتقى شكل مناسبة لمناقشة الجوانب المتعلقة بالماء والغابات ودورهما في التنمية المستدامة. وأشار إلى أن الخلاصات والتوصيات التي توجت أشغال المنتدى تروم تثمين جهود المملكة تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس في الحفاظ على البيئة، لافتا إلى أن من شأن إحداث حزام غابوي على الساحل الأطلسي المغربي خلق فرص عمل عديدة، والمساهمة في إيجاد حلول مستدامة للإشكالات المطروحة في هذا المجال. وتميز هذا الحدث الدولي، المنظم بدعم من جامعة محمد الخامس بالرباط وجامعة القاضي عياض بمراكش، بمشاركة خبراء دوليين، ونشطاء بيئيين، وممثلي المنظمات غير الحكومية، والسلطات المحلية. ويهدف هذا المنتدى إلى خلق فضاء للحوار والتعاون بين المشاركين وتبادل معارفهم وأفكارهم ومشاريعهم من أجل مستقبل أكثر استدامة. كما شكل فرصة لتقاسم الخبرات والأفكار ومناقشة الحلول المبتكرة لمواجهة التحديات البيئية التي تواجه العالم. وتمحورت أشغال المنتدى حول عدد من المواضيع ذات الصلة بالدور الأساسي للأشجار في جذب المياه والحفاظ عليها وتنظيمها على نطاق عالمي، والأبعاد المتعددة للعلاقة الحيوية بين الأشجار والغابات والمياه والحياة على الأرض. وتضمن برنامج هذا الملتقى تنظيم محاضرات، وموائد مستديرة، وعرض أفلام، ومعارض علاوة على تنظيم خرجات وزيارات لمتحف محمد السادس لحضارة الماء وزرع أشجار بمنطقة النخيل من قبل تلاميذ إحدى المؤسسات التعليمية في إطار برنامج المدارس الإيكولوجية لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، إلى جانب زيارة مرصد النخيل بمراكش ولبعض الحدائق بالمدينة ونواحيها.
مراكش

ترويج “القرقوبي والبوڨا” يجرّ فتاتين إلى سجن لوداية بمراكش
قررت النيابة العامة بإبتدائية مراكش ، امس الأحد 14 أبريل الجاري ، إيداع فتاتين في العشرينيات من عمرهما سجن لودية ، في انتظار محاكمتهما ، بتهمة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية. وسبق لمصالح الامن بالدائرة الـ23 التابعة للمنطقة الأمنية الثالثة المنارة بمراكش، أن أوقفت الفتاتين في حالة تلبس بعد عيد الفطر . وكانت المعنيتين بالأمر تم ايقافهما في إطار عملية روتينية للمراقبة بحي سوكوما، حيث مكنت عملية التفتيش التي أخضعتا لها من حجز ما مجموعه 75 قرص مخدرا وكمية من مخدر “البوفا” وهواتف نقالة، ولازال البحث جاري على المشتبه فيه الرئيسي المزود للفتانين، بالمخدرات والمؤثرات العقلية.
مراكش

معضلة متوارثة.. لماذا عجزت سلطات مراكش عن تدبير أزمة السير والجولان بالمدينة؟
باتت الإختناقات المرورية التي تعرفها مجموعة من الشوارع الرئيسية بمدينة مراكش، معضلة تواجه مستعملي الطريق بالمدبنة الحمراء بشكل شبه يومي، طيلة ساعات من النهار وخصوصا في أوقات الذروة، والفترة المسائية، ولم تعد تقتصر على المناسبات والعطل فقط. وأصبحت هذه الشوارع، بمثابة كابوس لمستعمليها بسبب المشاكل التي تعرفها، والتي تتسبب في بطء الحركة المرورية، مما ينتج عنه تعطل مصالح المواطنين نتيجة “البلوكاج” الذي تعرفه الطرق، ناهيك عن المناوشات التي تقع بين السائقين في كثير من الأحيان، الأمر الذي بات يؤرق مستعملي الطريق، ويتطلب مراجعة، بناء على نظرة تقنية علمية مواكِبة للعصر وللصبغة العالمية التي إكتسبتها المدينة الحمراء. ورغم المكانة التي تكتسيها المدينة الحمراء إحدى أهم الوجهات السياحية على مستوى العالم، إلا أن معضلة التنقل التي عجزت المجالس المتعاقبة على تسيير المدينة، عن إيجاد حلول جذرية للتخلص منها، جعلت شوارع المدينة تعيش على وقع فوضى عارمة تزداد حدتها كلما حلت مناسبة أو عطلة ما. وتعود هذه المشاكل، وفق مهتمين بالشأن المحلي، إلى عدة أسباب أبرزها غياب رؤية واضحة لدى المسؤولين عن شأن المدينة بهذا الخصوص، والتدبير العشوائي لهذا المجال، والذي نتج عنه قرارات لم تزد الوضع إلا تعقيدا، خصوصا على مستوى مجموعة من الشوراع الرئيسية بالمدينة، على رأسها شارعي الحسن الثاني وعبد الكريم الخطابي. ويتساءل مواطنون، ما إذا كانت الجهات المكلفة بتدبير الشأن المحلي تملك رؤية لهذه المسألة التي تزداد حدة سنة بعد سنة، ما حول هذه الشوارع بالمدينة الحمراء إلى فضاء يخنق الأنفاس ويضخ مزيدا من غاز الكاربون.
مراكش

جماعة مراكش تطالب الجمعيات بتقاريرها الأدبية والمالية
وجه مجلس جماعة مراكش، مراسلة إلى عدد من جمعيات المجتمع المدني الناشطة بتراب الجماعة، من أجل وضع تقاريرها الأدبية والمالية المتعلقة بتنفيذ مشاريعها، لدى المصلحة المعنية بالجماعة. وأفادت المراسلة ذاتها، بأن هذه التقارير يجب وضعها لدى المصلحة المعنية، قصد الاطلاع عليها من لدن اللجنة الفرعية؛ والتحقق من تنفيذ التزاماتها وتفحص الوثائق المصاحبة المدلى بها، وموافاة مجلس الجماعة بالتقارير التركيبية. ويأتي ذلك، في إطار الفصل 12 من كناش التحملات الخاص بتمويل مشاريع الجمعيات الناشطة بتراب جماعة مراكش، والمتعلق بلجنة التتبع والتقييم وفي إطار التحضير لعملية دعم مشاريع الجمعيات برسم السنة الجارية.
مراكش

عاجل.. الرصاص يلعلع في تدخل أمني بمراكش
اضطر موظف أمن يعمل بالدائرة الأمنية الثامنة، قبل قليل، لاستخدام سلاحه الوظيفي خلال تدخل أمني لفض شجار عنيف نشب بين شخصين على مستوى حي البهجة بدوار العسكر. ووفق المعطيات التي توصلت بها "كشـ24"، فإن عناصر الأمن بالمنطقة المذكورة تدخلت لفض شجار وقع بين امرأة ورجل، عمد خلاله هذا الأخير إلى تحريض كلب على الطرف الآخر، وهو ما استدعى تدخل المصالح الأمنية التي حضرت إلى عين المكان بعد إخطارها بالواقعة، وخلال عملية التدخل أقدم المعني بالأمر على تحريض الكلب ذاته على الشرطة، وهو ما اضطر أحد عناصرها لإطلاق رصاصة تحذيرية. واستنادا للمعطيات نفسها، فإن خطر الكلب استمر رغم الرصاصة التحذيرية، حيث عرض سيدة من المارة لجروح، مما اضطر المصالح الأمنية لإطلاق رصاصة أخرى أصابت الكلب المهاجم، ومكنت من دفع الخطر الصادر عنه، وتوقيف المعنيين بالأمر. وبحسب المعطيات ذاتها، فإن شظايا الرصاصة الثانية أصابت السيدة ضحية هجوم الكلب، وهو ما استدعى نقلها صوب المستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.    
مراكش

فرقة محاربة العصابات تطيح بمبحوث عنه وطنيا في مراكش
تمكنت فرقة محاربة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش،  من إيقاف شخص مبحوث عنه وطنيا من طرف فرقة محاربة المخدرات، على مستوى شارع علال الفاسي، عاى متن دراجة نارية نوع c90 متحوزا ب340 قرص طبي مخدر . بناء عليه تم إخضاع المعني لتدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم تحت إشراف النيابة العامة المختصة. وفي عملية أخرى، تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة سيدي يوسف بن علي، من وضع حد لنشاط أحد الأشخاص على مستوى حي الفخارة، يتعاطى ترويج المخدرات، كما حجز عن المعني ستة قطع من مخدر الشيرا ومبلغ مالي، ليتم إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية لاستكمال البحث والتقديم تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة .
مراكش

سائحة أجنبية تتعرض للسرقة بمراكش والأمن يتدخل
مكنت الأبحاث والتحريات الميدانية التي باشرتها فرقة محاربة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، على خلفية قضية سرقة بالخطف، من إيقاف شخصين متورطين  في هذه الأخيرة. ووفق المعطيات التي توصلت بها الجريدة، فإن سائحة أجنبية تعرضت لعملية سرقة بالخطف على مستوى قاعة بناهيض من طرف شخصين كان على متن دراجة نارية صينية الصنع، وهي العملية التي كانت موضوع تحريات مكنت من تحديد هوية المعنيين وإيقافهما. هذا وقد تم إخضاع المعنيين بالأمر، أحدهما من ذوي السوابق القضائية في السرقة، لتدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
مراكش

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الاثنين 15 أبريل 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة